قراصنة" ريفيل " لهجمات "الفدية" يطالبون الشركات بدفع 70 مليون دولار

  • كتب : محمد شوقى

     

    كشف قراصنة المعلومات ، يُعتقد أنهم وراء هجمات "الفدية" التي طالت 1000 من  الشركات في الولايات المتحدة والعديد من دول أخري حول العالم، عن مطالبتهم  70 مليون دولار في مقابل تحرير البيانات التي حصلوا عليها من عمليات القرصنة الإلكترونية التي قاموا بها خلال الفترة الماضية .

    وفقا  ما نشر على مدونة عصابة الجرائم الإلكترونية ريفيل "   REvil"، والتي كانت تستخدم من قبل مجموعات القرصنة، خلال العام الماضي، فإن القراصنة يطالبون الشركات التي تعرضت للهجمات بـ 70 مليون دولار.

    ونشرت عصابة تنشط في جرائم الانترنت  تحمل اسم "ريفيل" الطلب على مدونتها في وقت متأخر امس الأحد .

    من جهته قال ألان ليسكا الخبير في شركة "ريكورد د فيوتشر" لأمن الإنترنت، إن الرسالة تبدو حقيقية، مشيرا إلى أن "ريفيل" تستخدم تلك المدونة منذ العام الماضي، حسبما نقلت "رويترز".

    ومن ناحية اخرى وتعليقا على عمليات الاختراق ، قال الرئيس الأميركي جون بايدن إن "الاعتقاد المبدئي" للحكومة الأميركية يتمثل في عدم مشاركة متسللين روس في هجوم إلكتروني ببرامج لطلب الفدية تعرضت له مئات المؤسسات الأميركية.

    أضاف لسنا متأكدين من هوية الجهة المسؤولة عن الهجوم".

    أوضح الرئيس الامريكى ان الاعتقاد المبدئي أنها ليست الحكومة الروسية لكننا لسنا متأكدين بعد .

    أشار بايدن أنه أصدر تعليمات لوكالات المخابرات الامريكية لإجراء تحقيق، لافتا إلى أن الولايات المتحدة سترد إذا خلصوا إلى أن روسيا هي المسؤولة عن الهجوم.

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن