مجموعة stc تطلق شركة Center3 لتعزيز نمو الاقتصاد الرقمي في المملكة

  • كتب : رشا حسين  

     

     

    أطلقت مجموعة stc، إحدى أكبر وأهم مشاريعها، شركة  Center3  المركز الإقليمي الرقمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بحضور الأمير محمد بن خالد العبد الله الفيصل رئيس مجلس إدارة مجموعة stc، ووزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عامر السواحه، وعدد من أكبار التنفيذيين في stc.

     

    وستكون الشركة الجديدة هي المالك لأصول البنية التحتية الرقمية التي تمتلكها مجموعة stc من مراكز بيانات وكوابل بحرية ونقاط التواجد الدولية ونقاط تبادل الإنترنت، كما ستكون الشركة عبارة عن مجموعة من مراكز البيانات المحايدة للنواقل ومزود للاتصال الدولي لقطاع الاتصالات من خلال شبكة الألياف الضوئية البحرية، وتهدف إلى تطوير الأعمال الرقمية وتعزيز الفرص الاستثمارية في خدمات الاتصال الدولي ومراكز البيانات من خلال توفير أحدث تقنيات الاتصال والاستضافة ورفع قدرة مراكز البيانات لاحتواء احتياج أسواق آسيا وأفريقيا وأوروبا وبقية العالم.

     

    وقال المهندس عليان الوتيد الرئيس التنفيذي لمجموعة stc،: "أطلقت مجموعة stc شركة Center3 لتعزيز المنظومة الرقمية التي بدورها ستسهم في تعزيز مكانة المملكة بوصفها مركزاً رقمياً إقليمياً، ويأتي هذا الإطلاق متوائما مع إستراتيجيتنا في التوسع في النطاق والأسواق وتحقيق التمكين الرقمي".

     

    أوضح الرئيس التنفيذي لشركة Center3 فهد الهاجري أن الشركة تهدف إلى بناء منظومة متكاملة من الكوابل ومراكز البيانات، وتسعى إلى جذب البيانات الضخمة والحوسبة الفائقة السرعة ومزودي الخدمات المحليين والدوليين.

     

    وقال الهاجري: "ستقدم Center3 خدمات مراكز البيانات والاتصال الدولي وخدمات تبادل الإنترنت من خلال أصولها، وسنعمل على تحقيق رؤية الشركة في جعل المملكة المحور الرقمي الرئيس لتربط بين آسيا وأفريقيا وأوروبا فضلاً عن قيادة الحصة الأكبر من تبادل الإنترنت وحركة البيانات في المنطقة.

     

    أوضح مع اطلاق شركة Center3 تكون مجموعة stc قد أكملت عقد المنظومة الرقمية بإطلاقها لعدد من الشركات في مجالات الأمن السيبراني والذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية وإنترنت الأشياء والبنية التحتية الرقمية، مما يسهم في تحويل الصناعة الرقمية في المملكة إلى قوة صناعية رائدة ومركز لوجستي عالمي، وتطوير القطاع الصناعي المحلي الذي يضع السعودية في طليعة الدول العالمية، عبر تحول بيئات الأعمال والمجتمع المحلي ليكونا متصلين رقمياً من أجل تحقيق الاقتصاد والتقدم الرقمي.

     

    وكانت المجموعة قد أعلنت خلال فعاليات مؤتمر LEAP الدولي السابق، عن إطلاق مبادرة إنشاء مركز رقمي رئيسيط MEAN Hub لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا باستثمار بلغت قيمته 1 مليار دولار، بهدف تمكين النمو في اقتصاد المملكة والناتج المحلي الإجمالي، وجاء ذلك بالتعاون مع شركاء إقليميين ودوليين ليربط المركز ثلاث قارات، مستفيداً من الموقع الإستراتيجي للمملكة، ويعزز الاستثمار في خدمات الاتصال الدولي ومراكز البيانات، إذ سيتضمن تركيب عدد من الكابلات عالية الكفاءة لتلبية المتطلبات المستقبلية للخدمات السحابية، من خلال الاستثمار بشبكة ألياف بصرية متطورة تضمن توافر الخدمة بشكل مستمر.

     

    وكانت مجموعة stc قد دشنت كابل الاتصالات البحري «كابل الرؤية السعودي» وهو كابل بحري عالي السرعة بالبحر الأحمر عبر محطة الإنزال الأولى له بجدة، الذي يمتد على مسافة 1.160.000 متر، ويوفر وصول عالي السرعة عبر حدود المملكة العربية السعودية من خلال أربع محطات إنزال هي جدة، وينبع، وضبا، وحقل.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن