شركة أمريكية: شرائح الحوسبة الكمومية تتفوق على العادية خلال عامين

  • كشفت شركة " إنترناشيونال بيزنس ماشينز" التكنولوجية الأمريكية، ، عن شريحة جديدة للحوسبة الكمومية، يعتقد مديروها التنفيذيون أنها ستسمح لأنظمة الكم بالبدء في التفوق على أجهزة الكمبيوتر التقليدية في بعض المهام خلال العامين المقبلين.

    وذكرت "إنترناشيونال بيزنس ماشينز"، أن شريحة الحوسبة "إيجل" لديها 127 مما يسمى بـ "كيوبت"، التي يمكن أن تمثل المعلومات في شكل كمي.

    بينما تعمل أجهزة الكمبيوتر الكلاسيكية باستخدام "بت" التي يجب أن تتدفق فيها المعلومات ممثلة في الوحدة 1 أو الوحدة 0، لكن يمكن أن تمثل الكيوبتات الوحدتين 1 و 0 في نفس الوقت.

    ويمكن أن تجعل هذه الشرائح الجديدة ذات يوم أجهزة الكمبيوتر الكمومية أسرع بكثير من نظيراتها التقليدية، لكن من الصعب جدا بناء الكيوبتات، إذ تتطلب ثلاجات مبردة ضخمة لتعمل بشكل صحيح.

    وأشارت الشركة الأمريكية إلى أن شريحة "إيجل" الجديدة هي الأولى التي تحتوي على أكثر من 100 كيوبت.

    وأردفت الشركة قائلة إن التقنيات الجديدة التي تعلمتها في بناء الشرائح الكمومية ستنتج في النهاية المزيد من الكيوبتات عند دمجها مع التطورات الأخرى في أنظمة التبريد والتحكم في الكمبيوتر الكمومي.

    وأعلنت الشركة أيضا، اليوم، أنها تخطط لإنتاج رقاقة "أوسبراي" في عام 2022 المزودة بـ 433 كيوبت ورقاقة "كوندور" ذات ال`1121 كيوبت.





    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن