Blue Origin تتجه لبناء محطة فضائية

  • كشفت شركة Blue Origin ، وهي شركة الرحلات الفضائية التي أسسها جيف بيزوس، عن خطة طموحة لبناء محطة فضاء تجارية في مدار أرضي منخفض وذلك في المؤتمر الدولي للملاحة الفضائية الذى عقد فى دبى.

     

    على غرار محطة الفضاء الدولية (ISS)، فإن البؤرة المدارية لـ Blue Origin ، والتي تسمى Orbital Reef، ستستضيف رواد فضاء من جميع أنحاء العالم وتستخدم لإجراء تجارب علمية في ظروف الجاذبية الصغرى وفقا لما نقله موقع Digitartlends.

     

    وستُستخدم المحطة أيضًا كمنشأة تصنيع في الفضاء وتوفر أماكن إقامة لسائحي الفضاء كجزء من خدمة "ضيافة فريدة"، كما تسميها Blue Origin.

     

    لا تتولى Blue Origin المهمة بمفردها، حيث تخطط شركة Sierra Space ومقرها كولورادو وعملاق الطيران Boeing، من بين شركات أخرى، لتوحيد الجهود للمساعدة في إنشاء ما يوصف بأنه "مجمع أعمال متعدد الاستخدامات" قائم على الفضاء.

     

    وستكون الشعاب المرجانية المدارية كبيرة مثل مساحة محطة الفضاء الدولية وتستضيف ما يصل إلى 10 أشخاص في كل مرة. ومع عمر محطة الفضاء الدولية الآن 20 عامًا ومن المحتمل أن يتم إيقاف تشغيلها في غضون السنوات العشر القادمة، ستصل منشأة Blue Origin في الوقت المناسب لتحل محل القمر الصناعي القديم، مع توقع نشره في نهاية هذا العقد.






    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن