ابتكار بدله تحلق بجنودها عاليا

  • تعاون مشاة البحرية الملكية البريطانية مع شركة "غرافيتي إندستريز"، في تجربة البذلة النفاثة، انطلاقا من سفينة عسكرية قبالة الساحل الجنوبي للمملكة المتحدة.

    وجرى اختبار البذلة على مدار ثلاثة أيام، وبمشاركة 42 فردا من مشاة البحرية الملكية البريطانية، لمعرفة قدراتها في العمليات البحرية.

    وحسبما ذكر موقع "ماشابل" المتخصص بالأخبار التقنية، فإن الاستخدام الأبرز لهذه البدلة سيكون دعم جنود البحرية على صعود السفن الحربية الكبيرة من القوارب، حيث ستتم هذه العملية بسرعة ومرونة أكبر.

    وسبق لشركة "غرافيتي إندستريز" أن تعاونت مع خدمة الإسعاف الجوية البريطانية، لاختبار دعم عمليات البحث والإنقاذ بمسعفين طائرين.

    ونجحت وقتها الاختبارات، حيث تمكّن المسعفون من الوصول للمرضى في المواقع الصعبة ذات العوائق، بزمن أقصر بـ90 ثانية من سرعة استجابة طائرات الهليكوبتر.

     



    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن