واشنطن تقاطع الأولمبياد الشتوي

  • أعلنت الولايات المتحدة، مقاطعتها الدبلوماسية لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2022 في بكين، مبررة ذلك بوجود انتهاكات لحقوق الإنسان، لكن القرار لن يمنع الرياضيين الأمريكيين من المشاركة في مسابقات هذه الألعاب.

    وقالت الناطقة باسم البيت الأبيض جين ساكي، ، “لن ترسل إدارة بايدن أي تمثيل دبلوماسي أو رسمي إلى دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين في 2022 والدورة البارالمبية، نظرا إلى مواصلة جمهورية الصين الشعبية الإبادة والجرائم ضد الإنسانية في شينجيانغ، والانتهاكات الأخرى لحقوق الإنسان”.

    وأضافت “يحظى الرياضيون في الفريق الأمريكي بكامل دعمنا. سنساندهم بالكامل وسنشجعهم” من الولايات المتحدة.

    بدورها، وصفت السفارة الصينية في واشنطن قرار الولايات المتحد مقاطعتها الدبلوماسية لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2022 في بكين، بأنه ” تلاعب سياسي” وتشويه للروح الأولمبية.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن