روسيا تطور أقمارا جديدة لمراقبة طقس الأرض

  • أعلنت مؤسسة “روس كوسموس” أن إحدى الشركات التابعة لها تعمل على مشروع جديد لتطوير أقمار صناعية جديدة لمراقبة طقس الأرض.

    وقال بيان صادر عن المؤسسة “وقعت المؤسسة في 25 نوفمبر الجاري عقودا بقيمة 5.37 مليار روبل لتطوير قمرين جديدين من فئة Meteor-M، مخصصين لمراقبة المناخ وطقس الأرض”.

    وأضاف البيان “أول قمر 5-2№ سيتم تسليمه إلى قاعدة فوستوتشني الفضائية في أكتوبر 2024 ليتم التجهيز لعملية إطلاقه إلى مدارات الأرض، أما القمر الثاني 6-2 № فسيسلم إلى القاعدة نفسها في نوفمبر 2025، القمران من المفترض أن يعملا في الفضاء لأكثر من خمس سنوات”.

    وكان رئيس مؤسسة “روس كوسموس” دميتري روغوزين، قد أشار في وقت سابق إلى أن روسيا تخطط لإطلاق قمر 5-2№ من أقمار Meteor-M الجديدة عام 2024، وقبله من المفترض أن تطلق قمرين من نفس الفئة هما 3-2 № و 4-2№ .

    وتعتبر أقمار Meteor-M من أكثر الأقمار الصناعية الروسية تطورا، وصممت لترسل إلى الأرض بيانات فورية تساعد بالتنبؤ بحالة الطقس ومراقبة طبقة الأوزون وحالة الإشعاعات في مدارات الأرض.

    وأطلقت روسيا أول قمر من هذه الفئة في سبتمبر 2009، وعام 2014 أطلقت القمر الثاني، وبعدها بثلاثة أعوام تم إطلاق قمر Meteor-M رقم (2-1)، و2019 أطلقت قمر Meteor-M رقم (2-2).





    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن