دعماً لمبادرة الحياد الكربوني لإمارة دبي : هيئة "DEWA " تتلقي عروض الشركات لتطوير استراتيجية لإنتاج الهيدروجين الأخضر

  • كتب  : محمد شوقى

     

     في خطوة جديدة تؤكد بها الإمارة ريادتها في مجال الطاقة النظيفة والمتجددة، دعت هيئة كهرباء ومياه دبي "DEWA " كبريات الشركات الاستشارية العالمية لتقديم عروضها لتطوير استراتيجية طموحة لإنتاج الهيدروجين الأخضر الذي يمثل أحد ركائز مستقبل مستدام يعتمد على تسريع الانتقال إلى الحياد الكربوني لدعم الاقتصاد الأخضر،  الذي تتمثل أهدافه في تطوير قطاع التنقل الأخضر، والحد من الانبعاثات الكربونية في مختلف الصناعات، إضافة إلى إنتاج الطاقة الكهربائية والحرارية وإنتاج المياه والتطبيقات الأخرى.

     

    من جهته قال سعيد محمد الطاير ، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة: "نعمل وفق  رؤية وتوجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – رعاه الله ، بتعزيز تحويل إمارة دبي إلى اقتصاد محايد للكربون بحلول عام 2050، وانسجاماً مع التزام إمارة دبي الراسخ بالاستدامة وتعزيزًا لدورها الاستباقي في صياغة المستقبل ودعمها الحثيث لقضايا الطاقة وتغير المناخ".

     

    أضاف يحظى الهيدروجين الأخضر باهتمام عالمي متزايد في الفترة الأخيرة، باعتبار أنه وقود نظيف يساند الجهود العالمية المبذولة حاليًا لتخفيف الانبعاثات الكربونية العالمية، والتعامل مع قضية التغير المناخي والاحتباس الحراري.  ويعد إنتاج الهيدروجين الأخضر جزءًا من جهود هيئة كهرباء ومياه دبي لدعم استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050  ومبادرة الحياد الكربوني لإمارة دبي لتوفير 100 % من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول العام 2050. ويسهم هذا المشروع في تمهيد الطريق لبناء اقتصاد أخضر قائم على الطاقات النظيفة ومن بينها الهيدروجين الأخضر".

     

    ويعتبر مشروع الهيدروجين الأخضر، الذي تم تنفيذه بالتعاون بين هيئة كهرباء ومياه دبي وإكسبو 2020 دبي وسيمنس للطاقة، في مركز البحوث والتطوير التابع للهيئة في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، المشروع الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لإنتاج الهيدروجين الأخضر باستخدام الطاقة الشمسية، وتم تصميم وبناء المحطة  التجريبية لتكون قادرة على استيعاب التطبيقات المستقبلية ومنصات اختبار الاستخدامات المختلفة للهيدروجين بما في ذلك إنتاج الطاقة والتنقل.

     

    وتحقيقاً لأهداف مبادرة دبي للتنقل الأخضر 2030 التي تهدف إلى تحفيز استخدام وسائل النقل المستدامة، إضافة إلى النظام الوطني للمركبات الهيدروجينية الذي يهدف إلى تطوير اقتصاد الهيدروجين في دولة الإمارات وفتح الأسواق المحلية أمام المركبات الهيدروجينية والتشجيع على زيادة أعداد المركبات الصديقة للبيئة؛ تعمل هيئة كهرباء ومياه دبي حالياً، وبالشراكة مع شركة بترول الإمارات الوطنية (إينوك)، بدراسة بناء محطة لتوفير خدمة التزويد بوقود الهيدروجين.

     

    #الهيدروجين_الأخضر

    #الطاقة_النظيفة_و_المتجددة

    #alamrakamy

    #عالم_رقمي 

     

    #https://www.tra.gov.eg/ar

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن