ابل تطرح ميزه تجعل هاتفك يعالج احزانك

  • تعمل شركة Apple على تكنولوجيا جديدة يمكن استخدامها للمساعدة في تشخيص حالات الصحة العقلية مثل الاكتئاب والتدهور المعرفي، كما أفادت مصادر مطلعة.

    من خلال العمل مع جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس وشركة Biogen للتكنولوجيا الحيوية، تأمل Apple في الحصول على المزيد من أجهزة الاستشعار المتعلقة بالصحة في أجهزتها.

    لدى الشركة بالفعل عروض تقنية واسعة ذات صلة بالصحة، بما في ذلك مراقبة القلب والنوم والنشاط من خلال Apple Watch وiPhone.

    يقول المطلعون إلى صحيفة وول ستريت جورنال، أنّ الباحثين سيستخدمون بيانات من أجهزة استشعار iPhone للبحث عن إشارات رقمية مرتبطة ببعض حالات الصحة العقلية، بما في ذلك الاكتئاب والقلق، ووضعها في خوارزمية.

    سيكون هذا قادراً على التنبؤ بالاكتئاب والظروف الأخرى بشكل موثوق ويشكل أساس الميزات الجديدة في إصدار مستقبلي من نظام التشغيل iOS من Apple.

    تأتي التفاصيل من مشروعين بحثيين ينطويان على استخدام التكنولوجيا في أجهزة مثل iPhone وApple Watches للتنبؤ بنتائج الصحة العقلية.

    الأول من جامعة كاليفورنيا، ويعمل على استكشاف التوتر والقلق والاكتئاب بالشراكة مع شركة أبل، وقد أطلق عليه اسم “Seabreeze”. والآخر، الذي يحمل الاسم الرمزي ” Pi “، وهو عمل لشركة Biogen التي تتخذ من كامبريدج ماساتشوستس مقراً لها، وقد شرع في دراسة ضعف إدراكي خفيف.

    ما زالت هذه المشاريع في مرحلة مبكرة، ولم تؤكد Apple بعد التفاصيل الواردة في تقرير WSJ، أو ما إذا كانت ستؤدي بالفعل إلى ميزات iPhone جديدة.

    hلتشخيص حالة الصحة العقلية بشكل فعال، يحتاج المريض إلى مراقبة دقيقة من قبل الخبراء للبحث عن تغييرات في السلوك.
    يمكن استخدام التغييرات في سلوك استخدام الهاتف بدلاً من هؤلاء الأخصائيين لإعطاء إشارة مبكرة، خاصة في المجالات التي قد لا يكون فيها الأخصائيون متاحين على نطاق واسع.

     




    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن