هيئة كهرباء ومياه دبي تناقش دور الابتكار في رسم مستقبل دولة الإمارات للخمسين عاماً المقبلة

  • كتب : نهله احمد

     

     

    ضمن فعاليات "أسبوع هيئة كهرباء ومياه دبي للابتكار" وتزامناً مع الحدث الوطني "الإمارات تبتكر" الذي يحتفي بالابتكار في جميع أنحاء دولة الامارات العربية المتحدة، نظمت الهيئة مؤتمر "المستقبل المقبل" لمناقشة دور الابتكار في رسم مستقبل دولة الإمارات للخمسين عاماً المقبلة.

     

    افتتح سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، فعاليات المؤتمر بحضور عبدالله آل صالح، وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية والصناعة؛ وخلفان جمعة بالهول، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل؛ وعدد من المسؤولين ونخبة من المبدعين والمبتكرين على المستويين المحلي والعالمي، إضافة إلى نحو 1000 مشارك من المؤسسات والهيئات الحكومية والخاصة في دولة الإمارات.

     

    من جهته قال سعيد الطاير" يأتي مؤتمر "المستقبل المقبل" ضمن جهود الهيئة لدعم رؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة التي توفر البيئة الداعمة للإبداع في مختلف القطاعات، ما أسهم في تحقيق الدولة للعديد من الإنجازات العالمية لعل أحدثها وصول "مسبار الأمل" إلى مداره حول كوكب المريخ بنجاح، الأمر الذي رسخ المكانة الريادية لدولة الإمارات في مجال الفضاء وعزز من دورها كمركز إقليمي لتطوير علوم وتكنولوجيا الفضاء.

     

    والشهر الماضي، أطلق الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، برنامج هيئة كهرباء ومياه دبي للفضاء (سبيس دي) الذي يهدف إلى استخدام تقنيات الفضاء في شبكات الكهرباء والمياه، ويتضمن إطلاق قمر اصطناعي رئيسي مزوّدا بأحدث تقنيات التصوير والاتصال الفضائي، تزامناً مع إكسبو 2020 دبي".

     

    أضاف في هيئة كهرباء ومياه دبي، نضع الابتكار على رأس قائمة أولوياتنا لتحقيق أهداف الخطط والاستراتيجيات الحكومية بما في ذلك الاستراتيجية الوطنية للابتكار التي تهدف لأن تكون دولة الإمارات ضمن الدول الأكثر ابتكاراً على مستوى العالم، والانتقال بها إلى مرحلة جديدة يتم فيها بناء ونشر ثقافة الابتكار بين المؤسسات والأفراد والتركيز على عدد من القطاعات التي ستقود عملية الابتكار في المستقبل ومن بينها قطاع الطاقة المتجددة والنظيفة، واستراتيجية دبي للابتكار الهادفة لجعل دبي المدينة الأكثر ابتكاراً في العالم.

     

    وأنشأت الهيئة مركزاً للابتكار في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، تهدف من خلاله إلى دعم الابتكار والإبداع في مختلف مجالات الطاقة النظيفة والمتجددة ورفع مستوى الوعي حول الاستدامة، إضافة إلى صقل القدرات الوطنية، وتدعم أبحاث المركز استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي تهدف إلى توفير 75% من القدرة الإنتاجية للطاقة في دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050".

     

    أشار الطاير أن اعتماد الهيئة للابتكار في مختلف قطاعاتها أسهم في أن تصبح واحدة من أبرز المؤسسات الخدماتية على مستوى العالم، حيث تعمل على تغيير النموذج التشغيلي للمؤسسات الخدماتية، والتحوّل إلى أول مؤسسة رقمية على مستوى العالم، بأنظمة ذاتية التحكم للطاقة المتجددة وتخزينها، مع التوسع في استعمال تقنيات الذكاء الاصطناعي والخدمات الرقمية، من خلال "ديوا الرقمية"، الذراع الرقمي للهيئة.

     

    أوضح إذ نفخر بالإنجازات التي حققتها الهيئة، فإننا نعاهد قيادتنا الرشيدة بمواصلة العمل على ابتكار تجارب فريدة تعزز من سعادة جميع المعنيين وتسهم في أن تكون دبي المدينة الأذكى والأكثر سعادة في العالم، وأن يكون هذا العام الذي نحتفل خلاله باليوبيل الذهبي لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة نقطة انطلاق نحو مزيد من التقدم والنمو والازدهار نعمل خلاله على ابتكار حلول استباقية لتحديات الخمسين عاماً المقبلة تحقيقاً لرؤية القيادة الرشيدة بأن تكون دولة الإمارات أفضل دولة في العالم بحلول مئويتها في العام 2071".

     

    خلال المؤتمر، تحدث سعادة عبدالله آل صالح، وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية والصناعة عن "رحلة الابتكار خلال الخمسين عاماً الماضية"، كما ألقى سعادة خلفان جمعة بالهول، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، كلمة بعنوان "50 سنة من الابتكار".

     

     تضمن المؤتمر كذلك جلسة نقاشية بعنوان "الابتكار وديوا الرقمية" شارك فيها الدكتور علي السويدي، مدير أول الابتكار والشراكة في هيئة كهرباء ومياه دبي؛ وحمد كرم، الرئيس التنفيذي للعمليات في شركة "ديجيتال إكس"؛ وراشد الأحمدي، الرئيس التنفيذي للعمليات في شركة "إنفرا إكس".

     

    كما تحدث محمد بن سليمان، الرئيس التنفيذي لشركة "مركز البيانات للحلول المتكاملة" (مورو) عن أبرز الخدمات التي تقدمها شركة مورو. وتحدث فرانك بوتينديك، نائب الرئيس في شركة جارتنر، عن الأخلاقيات الرقمية؛ وقدم فيصل مالك، المدير التنفيذي للتقنية في مجموعة "هواوي إنتربرايز" لقطاع مبيعات الحلول المؤسسية جلسة بعنوان "اليوم والمستقبل: الشراكة بين هواوي و"إنفرا إكس"؛ كما سلط باسل أياس، مدير التسويق الإقليمي في شركة جوجل الشرق الأوسط الضوء على دور الحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي في تمكين المؤسسات من تحويل أعمالها؛ وتطرق أرجون فير سينغ، المدير المساعد في شركة "إيه دي إل"، إلى المنصات الرقمية والأنظمة الإيكولوجية؛ كما تحدثت عائشة محمد الرميثي مهندس أول - النظام البيئي للابتكار في هيئة كهرباء ومياه دبي، حول الشباب والابتكار.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن