للرد على شائعات شبكات التواصل الاجتماعي : النقل : عدم فرض رسوم على المتعلقات الشخصية لركاب القطارات بقيمة 150 جنيهاً

  • الصحة :تنفي نقص المستلزمات الوقائية بمختلف المستشفيات الحكومية تزامناً مع الموجة الرابعة لكورونا

    كتب : باسل خالد - محمد الخولى

    ردا على ما انتشر في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن فرض رسوم على المتعلقات الشخصية لركاب القطارات بقيمة 150 جنيهاً، وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة النقل، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لفرض رسوم على المتعلقات الشخصية لركاب القطارات بقيمة 150 جنيهاً، مُشددةً على أن أي متعلقات شخصية لركاب قطارات السكة الحديد يتم نقلها مجاناً دون فرض أي رسوم عليها، بينما تطبق الرسوم على الحمولات والطرود ذات الطابع التجاري والتي يتم حملها في أجولة أو كراتين ثقيلة الوزن داخل قطارات السكة الحديد، حيث يتم تحديد تلك الرسوم حسب الوزن ومسافة الرحلة، مع وضعها في أماكن مخصصة لها بالقطارات حرصاً على راحة وسلامة الركاب.

     وتناشد وزارة النقل جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، والتي تستهدف إثارة البلبلة بين أوساط الرأي العام.

    أدوية الطوارئ

    تردد في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن نقص المستلزمات الوقائية بمختلف المستشفيات الحكومية تزامناً مع الموجة الرابعة لفيروس كورونا، وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة الصحة والسكان، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً لا صحة لوجود أي نقص بالمستلزمات الوقائية بالمستشفيات الحكومية تزامناً مع الموجة الرابعة لفيروس كورونا، مُشددةً على توافر كافة المستلزمات الطبية والوقائية، وكذلك أدوية الطوارئ بشكل طبيعي بمختلف المستشفيات الحكومية على مستوى الجمهورية، وأن هناك متابعة مستمرة لموقف توافرها، مع الحرص على توفير كميات إضافية منها قبل نفادها، مُشيرةً إلى توافر مخزون استراتيجي كافٍ من المستلزمات الطبية والوقائية اللازمة لخطة التأمين الطبي للتصدي لأي فيروسات وبائية، مع تقديم كافة سبل الدعم للفرق الطبية لاستمرار تقديم أفضل خدمة طبية للمرضى.

     وفي سياق متصل، تم اتخاذ العديد من الإجراءات الاستباقية استعداداً للموجة الرابعة من فيروس كورونا، حيث تم تجهيز كافة الخدمات اللوجستية بالمستشفيات، ورفع حالة الاستعداد القصوى تحسباً لأي زيادات في أعداد الإصابات بالفيروس، إلى جانب زيادة مراكز تلقي اللقاحات في مختلف المحافظات، مع تزويد مقاعد الخط الساخن للوزارة "105" لاستقبال كافة استفسارات المواطنين حول فيروس كورونا، ضمن خطط التوعية بالفيروس والإجراءات الاحترازية والأعراض وتوجيه المواطنين إلى المستشفيات، كما يتم العمل على تحديث البروتوكولات العلاجية لفيروس كورونا ليتماشى مع مستجدات الفيروس

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن