هيئة كهرباء ومياه دبي تحصد جائزتين بالدورة 12 من الجائزة العالمية لمنتدى التحسين المستمر والابتكار

  • كتب : محمد حلمي

     

     

    في إنجاز جديد يؤكد تميزها في مجال الابتكار، حصدت هيئة كهرباء ومياه دبي جائزتين ضمن جوائز المسابقة العالمية لمنتدى التحسين المستمر والابتكار في دورتها الثانية عشرة، والتي نظمتها المجموعة الفرعية للتحسين المستمر التابعة لمجموعة دبي للجودة تحت شعار "التميز في الأزمات".

     

    تم تكريم الهيئة خلال الحفل الافتراضي الذي نظمته مجموعة دبي للجودة تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني، رئيس مطارات دبي، الرئيس الأعلى، الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، والراعي الفخري للمجموعة. وفازت الهيئة في فئة "الابتكار" عن جهاز الكشف عن آثار الأتربة المستقل للألواح الكهروضوئية، وفي فئة "كايزن" (عبارة يابانية تشير إلى التطوير المستمر) عن مبادرة أتمتة شبكة التوزيع الآلي من خلال محرك وحدة التغذية الحلقية (RMU).

     

    وأعرب سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، عن سعادته لفوز الهيئة بالجائزتين، مشيداً بجهود مجموعة دبي للجودة في نشر وترسيخ ثقافة الابتكار وتعزيز ممارسات الجودة والتميز المؤسسي وتقدير التميز والابتكار لا سيما في مواجهة التحديات.

     

    أضاف الطاير: "نعمل في هيئة كهرباء ومياه دبي على ترسيخ أسس الجودة والتميز المستدام لضمان التطور المستمر والارتقاء بمستوى الخدمات والعمليات عبر تبني الابتكار والتقنيات الإحلالية وتقنيات الثورة الصناعية الرابعة في مختلف مجالات عمل الهيئة وفق خطط واستراتيجيات استباقية تدعم مبادرة «دبي 10X» التي تهدف إلى تطوير خدمات حكومة دبي، لتطبق اليوم ما ستطبقه مدن العالم الأخرى بعد 10 سنوات، وتحويل دبي إلى المدينة الأذكى والأكثر سعادة في العالم.

     

    يتميز جهاز الكشف عن آثار الأتربة المستقل للألواح الكهروضوئية الذي طورته الهيئة بالعديد من الخواص المبتكرة، حيث يستخدم لوحاً شمسياً كهروضوئياً كمرجع لرصد معدل الزيادة في تراكم الأتربة في الألواح الشمسية الكهروضوئية في محطات الطاقة الشمسية. وباستخدام تقنيات ذكية، يعمل الجهاز على محاكاة أداء الألواح الشمسية الكهروضوئية النظيفة لتحديد حجم التنظيف المطلوب للألواح الشمسية لتحسين أدائها وزيادة كفاءتها. وقد تم إنجاز العمل بالكامل بالاعتماد على الكفاءات الداخلية في هيئة كهرباء ومياه دبي، باستخدام 11% فقط من الميزانية المخصصة من صندوق الابتكار في الهيئة.

     

    وتهدف مبادرة أتمتة شبكة التوزيع الآلي من خلال محرك وحدة التغذية الحلقية (RMU) إلى تحسين أداء شبكات التوزيع وحماية المحولات الموصلة بها في حالة حدوث أي خلل في الشبكة، بما يسهم في تقليل متوسط دقائق انقطاع الكهرباء بالنسبة لمتعاملي الهيئة، والذي يعد بالفعل أدنى معدل انقطاع للكهرباء على مستوى العالم بمتوسط 1.66 دقيقة لكل مشترك سنوياً، مقارنة مع 15 دقيقة لدى أكبر شركات الكهرباء في دول الاتحاد الأوروبي وأمريكا.

     

    يشار إلى أن المسابقة العالمية لمنتدى التحسين المستمر والابتكار تعد منصة مهمة لتبادل المعلومات وعرض أفضل ممارسات الجودة والتميز المؤسسي، وتسليط الضوء على الممارسات التي تسهم في التحسين المستمر والتي طبقتها المؤسسات المشاركة على أسس ومفاهيم الابتكار والجودة.

    كما توفر المسابقة فرصة لمراجعة أفضل دراسات الحالة حول التحسين والابتكار في عدد من المؤسسات المحلية والعالمية.

     

    #alamrakamy

     

    #عالم_رقمي

    #هيئة_كهرباء_و_مياه_دبي

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن