"بريماس بيوتك" مع "أوراميد" :لقاح تجريبي لمكافحة كوفيد-19 وينتج أجساماً مضادة بعد اول جرعة

  • كتب: صابر محمد – باكينام خالد

     

    كشفت شركة "بريماس بيوتك"، المطوّرة للعلاجات الحيوية واللقاحات المرشحة الجديدة، عن تطوير لقاح يُعطى عن طريق الفم لمكافحة فيروس "كوفيد-19" أظهر فعاليته بعد جرعة واحدة بالاشتراك مع شركة "أوراميد فارماسوتيكالز" وقامت كلّ من "بريماس" و"أوراميد" والمساهمين الآخرين بإنشاء شركة "أورافاكس ميديكال"، التي حصلت على تراخيص حصرية من "أوراميد" و"بريماس" لتطوير لقاحات فيروس "كوفيد-19" التي تُعطى عن طريق الفم، وذلك لتسريع مسار وصول اللقاح إلى السوق.

     

    وبعد إعطاء جرعة واحدة من كبسولة "أورافاكس" الخاصة بفيروس "كوفيد-19"، اتضحت فعالية العقار في  إنتاج الأجسام المضادة ضمن دراسة تجريبية أجريت على الحيوانات. وساهم لقاح "أورافاكس" بتعزيز كلّ من المناعة الشاملة من خلال الغلوبولين المناعي "جي"، وهو الجسم المضاد الأكثر شيوعاً في الدم وسوائل الجسم التي تحمي من الالتهابات الفيروسية، والغلوبولين المناعي "إيه" الذي يحمي الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي من العدوى.

     

    من جهنه قال الدكتور برابودا كوندو، المدير الإداري والمشارك في تأسيس "بريماس بيوتك" يجمع اللقاح  بين الإمكانات الفعلية لكلّ من منصة تقنية ’دي-كريبت‘ من ’بريماس‘بجانب منصة توصيل البروتين عن طريق الفم ’بيه أو دي‘ الرائدة عالمياً من ’أوراميد‘ مثالاً رائعاً على التعاون الحقيقي، والذي يمكن أن يساهم بدفع اللقاح نحو المرحلة المتأخرة من التجارب السريرية. وتساهم خبرة ’أوراميد‘ ونجاحها في إجراء المرحلتين الثانية والثالثة من تجارب البروتين الذي يُعطى عن طريق الفم في وضع برنامجنا بشكل إيجابي في السباق لإيجاد لقاح فعال يُعطى عن طريق الفم ضد فيروس ’كوفيد-19‘ ويمكن إعطاؤه من قبل أي شخص وفي أي مكان. وإننا نتطلع قدماً إلى مشاركة البيانات السريرية فريباً".

     

    ومن جهته، قال ناداف كيدرون، الرئيس التنفيذي لشركة "أوراميد" يساهم اللقاح الذي يُعطى عن طريق الفم في إزالة العراقيل المختلفة التي يواجهها التوزيع السريع وواسع النطاق لهذا اللقاح، ويسمح بالتالي للأشخاص من أخذ اللقاح بأنفسهم ومن منزلهم.

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن