في لقائه مع رئيس الوزراء .. طلعت يستعرض مبادرات مصر الرقمية لتدريب الموظفين ونشر مجمعات الإبداع والتشخيص عن بعد

  • كتب : نيللي علي - محمد شوقي

    أكد الدكتور مصطفى مدبولي ـ رئيس الوزراء على الدور الحيوي الذي تلعبه وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لاسيما الجهود المبذولة في ملف التحول الرقمي الذي يستهدف بشكل أساسي تيسير الخدمات المقدمة للمواطنين في كل المجالات.

    جاء ذلك خلال لقائه ـ مؤخرا ـ مع الدكتور عمرو طلعت ـ وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، حيث استعرض الوزير مبادرات التدريب التي تتبناها الوزارة لبناء القدرات، من بينها مبادرة التدريب المتخصص بالتعاون مع شركة "هواوي" من خلال تدريب 10 آلاف متدرب على عدد من الموضوعات، تتمثل في: إنترنت الأشياء، الذكاء الاصطناعي، الحوسبة السحابية، التخزين، الجيل الخامس، الألياف الضوئية بجانب مبادرة تدريب وتوظيف المهنيين المستقلين، (Freelancers) الذين يعملون لصالح عدد من الشركات على مشروعات مختلفة، إذ إنه من المستهدف التحاق 100 ألف متدرب بالمبادرة خلال سنتين، وتعزيز ترتيب مصر عالميا لتكون ضمن الخمسة الأوائل في هذا المجال.

    أضاف إحدى هذه المبادرات المهمة هي مبادرة التدريب على اللغات للمتخصصين في مجال الاتصالات والتكنولوجيا ، ويشمل ذلك اللغات الإنجليزية والألمانية والفرنسية والإيطالية والإسبانية، ومن المستهدف تدريب من 60 إلى 80 ألف متدرب على كل هذه اللغات بحلول 2023، وكذا مبادرة برامج التدريب في مراكز الشباب من خلال 20 ألف متدرب بنهاية يونيو 2020 من بينهم 10 % على الأقل من ذوي القدرات الخاصة، ويتم تحديد أعداد المتدربين وفقا لمتطلبات سوق العمل.

    كما تم استعراض الموقف الإنشائي لمجمعات الإبداع في كل من المنصورة والمنوفية والمنيا وسوهاج وجنوب الوادي وأسوان، ومركز الإبداع بجامعة القاهرة، فضلاً عن موقف جامعة تكنولوجيا المعلومات، حيث تجري مناقشات متقدمة مع 4 جامعات في الولايات المتحدة وكندا، وموقف منصة البريد مول للتجارة الرقمية حيث تم إطلاق المنصة مطلع الشهر الجاري؛ لتكون منصة تجارة إلكترونية B2C باستخدام تقنيات SAP Hybris تتيح عرض المنتجات وإدارة عمليات العرض والبيع online.

    أشار طلعت أن الوزارة لديها مبادرة "التشخيص عن بعد" بالتعاون مع وزارتي الصحة والتعليم العالي، حيث تم ربط 130 وحدة صحية بكابلات الألياف الضوئية، ومبادرة مشروع العثور على الأطفال المفقودين، من خلال إنشاء نظام يستخدم تقنيات التعرف على الوجه "Face Recognition" والتعلم العميق Deep Learning للمطابقة بين الصور التى يتم تصويرها للأطفال بالملاجئ والصور التى يتم إدخالها للنظام من قبل أهالى الأطفال التائهين للبحث عن أطفالهم، حيث يتم إنشاء بوابة على الإنترنت تدار بواسطة وزارة التضامن الاجتماعي تحتوي على محرك البحث لتمكين المستخدمين من تسجيل الدخول، وتحميل الصور للطفل الذي يبحثون عنه، والحصول على إشعار عند حدوث المطابقة.

    واستعرض الوزير المحاور الرئيسية لاستراتيجية التحول الرقمـي لميكنة الخدمات، والمدفوعات الإلكترونية، وإعداد الموظف الحديث، وإعداد منصة تتضمن المعلومات الجغرافية، ومنصة أخرى لحصرأصول الدولة، بجانب منصات للمحتوى الثقافي، وتأسيس بيئة تكنولوجية مؤمنة، وبنية مؤسسية حكومية واستعرض مشروع الخدمات الحكومية الرقمية، التي تقدم دون تدخل العنصر البشري، من خلال استخدام كل المدفوعات الرقمية عبر كل المنافذ الرقمية، مقدماً مشروع الخدمات الرقمية ببورسعيد كنموذج على هذه الخدمة.

    واستعرض الوزير مشروع حوكمة منظومة تأجير المحاجر، والتي تتيح بيانات عن مواقع المحاجر من خلال صور الأقمار الاصطناعية لتحديد المساحات وكشف أماكن التعديات، وحساب إنتاجية المحجر من خلال الطائرة بدون طيار، وكذا منظومة الضرائب التي تستهدف توحيد وتسهيل الإجراءات، وحوكمة الأداء وزيادة الحصيلة، ومراقبة دورة حياة الشركة وتعاملاتها، وضبط المنظومة الضريبية والتأمينية، من خلال منصة لتقديم خدمات الشركات من التراخيص  والحوافز والضرائب وإجراءات التأسيس من خلال وزارات التموين والتضامن والهيئة العامة للاستثمار والمالية والتجارة والصناعة والبيئة والعدل والجهات  المعنية الأخرى.

    أشار طلعت لمشروع تطوير منظومة الحيازة الزراعية وإصدار الكارت الذكى للفلاح حيث تم الانتهاء من المرحلتين الأولى والثانية في محافظات: الغربية، بورسعيد، الشرقية، البحيرة، أسيوط، وسوهاج، ومن المقرر الانتهاء من المرحلة الثالثة أبريل المقبل، والانتهاء من المرحلة الأخيرة في أكتوبر المقبل كما تطرق إلى جهود وزارة الاتصالات لرفع متوسط سرعة الانترنت، حيث أشار لتطور متوسط سرعات تحميل الإنترنت في مصر على مؤشر  Oooklaفي الفترة من يناير 2019 - يناير 2020، ووفقا لنتائج مصر في يناير 2020 فإن ترتيب مصر صعد إلى الثالث أفريقياً وذلك بدلا من المركز الأربعين أفريقيا فى يناير 2019 كما استعرض الوزير مبادرة تطوير سرعات الإنترنت داخل الفنادق لدعم استراتيجية الدولة لتنشيط السياحة .

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن