ماستر كارد تطلق التعامل بالعملات المشفره

  • وقعت “ماستر كارد” الائتمانية صفقة مع شركة العملات المشفرة “باكت” لإتاحة خيارات التشفير للتجار والبنوك المشتركين في شبكة المدفوعات الخاصة بها.

    وستتيح الصفقة للبنوك الموجودة على شبكة المدفوعات العالمية لبطاقات “ماستر كارد” أن تقدم مكافآت العملات المشفرة على بطاقات الائتمان والخصم، كما أنه يمكن دفع نقاط المكافآت على المشتريات مثل شركات الطيران أو الفنادق بالعملة المشفرة، وفقا لشبكة “سي إن بي سي” الأمريكية.

    وسيتمكن العملاء كذلك بفضل الصفقة من تحويل ممتلكاتهم المشفرة لدفع ثمن المشتريات، والاحتفاظ بالأصول الرقمية من خلال محافظ الحراسة على منصة “باكت”.
    وكانت شركة “ماستر كارد” أعلنت في وقت سابق من العام الحالي عن بدئها في السماح لحاملي بطاقاتها بإجراء بعض المعاملات على عملات مشفرة محددة عبر شبكتها.

    وقالت في شهر يوليو/ تموز إنها تعمل مع الشركات الناشئة في مجال التشفير والأصول الرقمية، وذلك كجزء من جهودها لجعل العملات المشفرة تستخدم على نطاق واسع من قبل المستهلكين.

    ويتوقع أن تساهم صفقة “باكت”، التي بدأت التداول علنا في بورصة نيويورك للأوراق المالية في 18 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري في توسيع الوصول إلى العملات المشفرة واعتمادها بشكل كبير.

    وأشارت شركة “ماستر كارد” إلى أن هناك حاليا أكثر من 2.8 مليار بطاقة “ماستر كارد” نشطة، وأكثر من 22 ألف بنك ومؤسسة مالية على شبكتها.








    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن