فيسبوك تهاجم إنستاجرام

  • تتواصل تداعيات الاتهامات الموجهة لموقع التواصل الشهير “انستجرام” وتداعياته السلبية على المراهقين والأطفال.

    وردت شركة “فيسبوك” الأمريكية للتواصل الاجتماعي على تقارير تفيد بأن موقع الصور والفيديوهات “إنستجرام” التابع لها ينفق غالبية ميزانية تسويقه الضخمة البالغة 390 مليون دولار على استهداف المراهقين.

    وقال متحدث باسم “فيسبوك” في بيان لموقع “بيزنس إنسايدر” الأمريكي في بيان، إن الشركة تعتبر المراهقين أحد “المجتمعات الأكثر أهمية” لأنهم “يحددون الاتجاهات”.

    وتابع: “في حين أنه ليس صحيحا أننا نركز ميزانيتنا التسويقية بالكامل على المراهقين، فقد قلنا مرات عديدة أن المراهقين هم أحد أهم مجتمعاتنا لأنهم اكتشفوا الاتجاهات وحددوها، لا ينبغي أن يكون مفاجئا أنهم جزء من استراتيجيتنا التسويقية”.

     

     

     

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن