شقيقه رونالدو تهاجم حكومات أوروبا بسبب كورونا

  • علقت كاتيا أفيرو شقيقة النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، على إصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" برسالة غريبة، منتقدة القيود التي فرضتها الحكومات في جميع أنحاء العالم مع ارتفاع الإصابات في أوروبا.

    وكتبت شقيقة رونالدو على حسابها في إنستجرام: "كان يجب على رونالدو أن يوقظ العالم، يجب أن أقول إنه نبي من الله حقاً".

    وأضافت "أعتقد اليوم أن آلاف الأشخاص الذين أصبحوا يؤمنون كثيرا بهذا الوباء، في الاختبارات والإجراءات المتخذة سوف يرون ، مثلي أنها أكبر عملية احتيال رأيتها منذ أن كنت مولود".

    وتابعت: "الآن أقف لتحية عبارة سمعتها بأن لا نكون مثل الدمية التي يتم تحريكها والتحكم فيها، إنها رسالة لكل شخص في العالم، من فضلك افتح عينيك".

    وفي وقت سابق، أعلن الاتحاد البرتغالي لكرة القدم، إصابة كريستيانو رونالدو بفيروس كورونا المستجد، بعد خضوعه للفحص.

    وأكد الاتحاد أن "النجم البرتغالي في وضع جيد ولا يعاني من أي عوارض، وهو في الحجر"، مضيفا "بعد الحالة الإيجابية، خضع اللاعبون الآخرون لاختبارات جديدة صباح الثلاثاء وجاءت كلها سلبية، وهم سيكونون في تصرف (مدرب المنتخب) فرناندو سانتوس لخوض التمارين بعد ظهر اليوم في (مركز التمارين) سيداد دو فوتبول".

     





    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن