خوارزمية جديدة تسمح بتصميم مشاهير افتراضيين بسهولة

  • أظهر مشروع جديد للذكاء الاصطناعي مدى سهولة انخفاض تكلفة تصميم وجوه المشاهير بتقنية الزيف العميق.

    وعرض مؤتمر بلاك هاك للحواسيب صورة مزيفة للممثل الشهير توم هانكس طورها الذكاء الاصطناعي باستخدام خوارزميات التعلم العميق للآلات.

    وأنشأ فيليب تولي، عالم البيانات في شركة فاير آي الأمنية، نسخة افتراضية عن هانكس، لمعرفة مدى سهولة استخدام خوارزميات الذكاء الاصطناعي في حملات التضليل.

    ونقل موقع ويرد، عن تولي قوله إن «الأشخاص قليلي الخبرة قادرون أيضًا على استخدام نماذج التعلم العميق للآلات لأغراض مختلفة.»

    وحسنت التقنية الجديدة صورة هانكس بتكلفة منخفضة، وعلى الرغم من أن العيوب تظهر عند عرضها بدقة كاملة؛ مثل قوام الجلد غير الطبيعي وطيات العنق، إلا أن تفاصيل هانكس تبقى مألوفة؛ مثل لون عينيه الأخضر وشكل حاجبيه.

    واستخدم تولي لإنشاء الصورة المزيفة بضع مئات من صور هانكس، وأنفق أقل من 100 دولار لتحسين برنامج التعرف على الوجه لمطابقة ملامحه؛ وفقًا لموقع إنترستنج إنجنيرنج.

    وأمام هذا التقدم لتقنيات تصميم الوجوه، تبرز مخاوف أخلاقية من سلبياتها، فهي منخفضة التكلفة وسهلة، ما قد يؤدي إلى تفاقم حملات التزييف وتفشي المعلومات المضللة على شبكة الإنترنت.






    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن