عقوبات صارمه لأي لاعب يخفى كورونا

  • في قرارات تهدف إلى حماية ممارسي الرياضة من عدوى فيروس كورونا المستجد، سيواجه لاعبو كرة القدم الذين يتعمدوا السعال في وجوه منافسيهم أو الحكام، عقوبات قاسية تصل إلى طردهم من الملعب.

    وقرر مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم (إيفاب) والاتحاد الإنجليزي للعبة، فرض عقوبات قاسية ابتداء من الموسم المقبل، في ظل أزمة جائحة كورونا.

    وأشار "ايفاب" إلى أن "القرار متروك للحكم لاعتبار ما إذا كان السعال متعمدا من عدمه"، إذ صنف المجلس السعال المتعمد في فئة "استخدام لغة أو إيماءات مسيئة ومهينة وبذيئة".

    وأضاف: "كما هو الحال في جميع التصرفات المسيئة، يجب على الحكم إصدار حكم بشأن طبيعة التصرف. إذا كان من الواضح أنه غير متعمد، فلن يتخذ الحكم أي إجراء ولا حتى إذا حدث السعال على مسافة بعيدة بين اللاعبين".

     

    وستدخل إرشادات الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم حيز التنفيذ على الفور لدى فئات الصغار والناشئين.

    وجاء في مستند صادر عنه: "إن لم يكن التصرف قاسيا بما يكفي ليستحق طرد، فيمكن إصدار تحذير بشأن السلوك غير الرياضي".

     




    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن