شعبة المستوردين: قرارات الحكومة بإعادة النشاط التجاري يكسر حالة الركود

  • بشاي: القرار جيد ويجب الالتزام بالإجراءات الاحترازية

     

    كتب : نهله مقلد

    قال المهندس متي بشاي عضو شعبة المستوردين بالاتحاد العام للغرف التجارية، إن قرارات مجلس الوزراء الخاصة بإعادة فتح المحلات التجارية ومد عملها حتي العاشرة مساءا جيد للغاية.

    أضاف هذه القرارات تعتبر بمثابة إلقاء حجر في المياه الراكده خاصة ان الفترة الماضية شهدت العديد من الالتزامات علي التجار دون عمليات بيع خاصة في محلات المقاهي والكافيهات والكوفيروالمطاعم وصالات الجيم، ورغم ذلك كانت مستمرة في دفع الايجارات الالتزامات للعمالة.

    أشار "بشاي" الي ان فتح المحلات سيكون مصاحبا له الالتزام بالاجراءات الاحترازية مثل ارتداء الكمامات وعدم دخول المحلات بدونها وكذلك التباعد الاجتماعي.

    أوضح العودة تدريجيًا إلى الحياة لها تأثير إيجابي على تجار التجزئة وأصحاب المحلات، مشيرًا إلى أن قرار رفع الحظر له تأثير على سلوكيات الطلب. 

    قال الطاقة الإنتاجية تأثرت بانحسار الطلب خلال الفترة الماضية، ذاكرًا أن إغلاق حركة الحياة يؤدي إلى تأثر حركة الشراء، بالرغم من استمرار الإنتاج بنفس مستوياته.

    من جهته قال المهندس مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، خطة التعايش مع فيروس كورونا اعتبارا من السبت المقبل، والتي شملت إعادة فتح المطاعم والمقاهي بطاقة 25% مع استمرار منع «الشيشة»، وغلق المحال والمولات من التاسعة مساءً بدلاً من السادسة، والمطاعم والمقاهي في العاشرة مساءً، مع استمرار غلق الحدائق والمنتزهات والشواطئ.

    أضاف «مدبولي»، أن الحكومة قررت استمرار عمل وسائل النقل الجماعي حتى منتصف الليل، وعودة الصلوات الخمس بالمساجد، مع تعليق الصلوات الرئيسية - مثل صلاة الجمعة وقداسي الجمعة والأحد - وإعادة فتح المسارح ودور السينما بطاقة 25%.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن