مع نتائح مخيبة للامال : سناب شات تخطط لتسريح بعض موظفيها

  • كتب : محمد العطار

     

    كشف مصادر قريبة من تطبيق " سناب شات " أن الشكة تستعد لتسريح عدد من موظفيها.

     

    ويأتي هذا بعدما قدمت سناب مؤخرًا نتائج أرباح مخيبة للآمال ولم تتنبأ بأرباح الربع الثالث من هذا العام، وهي الأخبار التي أدت إلى انهيار أسعار أسهمها إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق.

     

    حتى الآن، لا نعرف عدد الموظفين الذين سيتم تسريحهم من إجمالي موظفي سناب البالغ عددهم أكثر من ستة آلاف موظف، حيث لا يزال المديرون في الشركة يخططون للنطاق الكامل للتسريح.

     

    تضررت أعمال سناب على جبهتين اولها هي تقديم أبل ميزة “Ask App Not to Track” التي اختار معظم مستخدمي آيفون تفعيلها، مما يزيد من صعوبة الأمور على شركات مثل سناب لاستهداف المستخدمين بالإعلانات بشكل صحيح.

     

    والثانية هي الانكماش الاقتصادي الذي أثّر على أسعار أسهم سناب وغيرها من الشركات التي تحرق النقد. وتجدر الإشارة إلى أن سناب حققت أرباحًا في ربع مالي واحد فقط منذ طرح أسهمها للاكتتاب العام في 2017.

     

    وكانت آخر مرة سرّحت فيها سناب الموظفين في 2018، عندما كانت تعاني من تداعيات التصميم الجديد للتطبيق والذي لاقى انتقادات واسعة من المستخدمين. ونمت قاعدة مستخدمي التطبيق إلى 347 مليون مستخدم يوميًا ليتجاوز تويتر.

     

    وبالرغم من كل هذه الصعوبات، كافحت الشركة لتبقى في المنافسة واعتمدت على مصادر دخل أخرى غير الإعلانات، مثل بيع الأجهزة كطائرة الدرون بقيمة 230 دولار التي لم تُحقق إيرادات حقيقية للشركة.

     

    لكن سناب ليست الوحيدة في هذا الاقتصاد الصعب، حيث أعلنت عدّة شركات تقنية عن نيتها تسريح عدد من الموظفين، بما فيها تويتر وتيك توك.

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن