رئيس قطاع تصميم وتحسين أداء الشبكات بإريكسون الشرق الأوسط وأفريقيا نعمل كشريك للشركات الصغيرة والمتوسطة في تنفيذ استراتيجيتها الرقمية

  •  

     

    83 %من الناس ساعدتهم  تكنولوجيا المعلومات في تخطي اثار وباء كورونا 

     

    لدينا التزام تام بالمعايير العالمية  لضمان أمن الشبكات.

     

    تقنيات الجيل الخامس تقلل انبعاثات الكربون العالمية بنسبة تصل إلى 15٪ بحلول عام 2030

     

     

     

    اجرت الحوار فاتن الخولي 

    اعده للنشر  محمد الخولي باسل خالد

     

    اثبتت كورونا ضروره الاعتماد بشكل كبير علي تكنولوجيا المعلومات لضمان استمراريه  الاعمال  … استرتيجيه موسعه تتبعتها شركه اريكسون لمساعده الشركات علي التحول الرقمي و تحسين الاداء  

    عالم رقمي حاورت شريف قناوي رئيس قطاع تصميم وتحسين أداء الشبكات بإريكسون الشرق الأوسط وأفريقيا

     

     

    ما هو تقييمك لتوجه الشركات نحو التحول الرقمي في طل تداعيات كورونا؟ وكيف ساهمت أريكسون في دعم الشركات في هذا المجال؟

     

    أجبر وباء COVID-19 عددًا غير مسبوق من الناس والشركات في جميع أنحاء العالم على تغيير مكان عملهم من مكتب إلى منزل واعتيادهم على إجراءات جديدة في حياتهم اليومية، وتحولت أحمال حركة مرور الشبكة جغرافيًا من مراكز المدن ومناطق المكاتب إلى المناطق السكنية، هذا مع ارتفاع الطلب على التعليم عبر الإنترنت نتيجة لـ Covid19 يزيد من الأهمية الأكبر لدور الشبكات والاتصال في حياتنا اليومية.

     ووفقًا لدراسة أجرتها شركة إريكسون مؤخرًا للمستهلكين، فإن 83 %من الناس يجد أن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (ICT) ساعدتهم كثيرًا في التعامل مع تأثير الوباء بطرق مختلفة وعملت على تشكل السلوكيات الرقمية الجديدة، أصبح الدور الحاسم لمقدمي خدمات الاتصالات في دعم مجتمع فاعل يتمتع بقدرات اتصال رقمية لا تشوبها شائبة في أوقات الأزمات واضحًا.

    ونحن في إريكسون ومع تفشي الجائحة نواصل البقاء على مقربة من عملائنا لفهم احتياجاتهم ونبذل قصارى جهدنا لدعم العملاء من خلال زيادة قدرة الشبكة وأدائها، ومع وجود أكثر من 80٪ من موظفينا يعملون من المنزل، فإننا نواصل تنفيذ استراتيجيتنا المركزة ونتخذ تدابير احترازية لضمان صحة وسلامة الموظفين، ونتبع التوصيات الصادرة عن السلطات الوطنية والهيئات الدولية ذات الصلة.

    هذا وتمتلك إريكسون سلسلة توريد عالمية، والتي تضمن أن تعمل الشركة بالقرب من العملاء من خلال عملياتها في الدول المختلفة وجميع مواقع الإنتاج الرئيسية لشركة Ericsson قيد التشغيل حاليًا

    كما تعاونت Ericsson أيضًا مع مزودي الخدمة في جميع أنحاء العالم لتوفير الوصول إلى الإنترنت اللاسلكي المجاني عالي السرعة وأجهزة Google Chromebook للطلاب المتأثرين بإغلاق المدارس بسبب جائحة COVID-19. استجابةً للكيفية التي تسبب بها جائحة كوفيد -19 العالمي في تعطيل التعليم والتعلم في جميع أنحاء العالم، انضمت إريكسون إلى تحالف التعليم العالمي الذي تقوده اليونسكو وأطلقت برنامج إريكسون إديوكيت، وهو برنامج رقمي يقدم محتوى تعليمي عبر الإنترنت يركز على تحسين المهارات الرقمية للطلاب

     

    ما هي استراتيجية إريكسون لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة؟

    تعمل إريكسون كشريك مفضل للشركات الصغيرة والمتوسطة في تنفيذ استراتيجيتها الرقمية ومساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة في تطوير أنشطتها التجارية، من خلال تقنياتها المتطورة وحلولها المبتكرة، هذا وأقامت إريكسون خلال الفترة من 11 إلى 13 نوفمبر الحالي مؤتمر"هاكاثون معاً" تحت رعاية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر، وبالتعاون مع مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال (TIEC) بهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (ITIDA)، لتحفيز الابتكار التكنولوجي، ويساهم ملتقى "هاكاثون معاً عن بعد" في تحسين جودة الحياة ومستوى المعيشة وأيضا المساهمة في النمو الاقتصادي والمستدام في مصر من خلال العمل مع رواد الأعمال والمحترفين والأكاديميين وطلبة الجامعة في مصر من أجل التعرف على والخروج بحلول مبتكرة قابلة للتطبيق، في ضوء رؤية مصر وتطوير المواهب المحلية وغرس فيها عقلية إبداعية قادرة على صياغة وتشكيل حلول لأي مشكلات تواجهها الدولة

    وفي ضوء اتساق الهاكاثون مع رؤية مصر 2030، نهدف إلى الإسراع من تطوير وسائل التكنولوجيا الحديثة والحلول العصرية في مصر وتعزيز قدراتها في تحسين معيشة المواطنين. ونحن على ثقة أيضا بأن نتائج ملتقى الهاكاثون سوف ترشد العمل على تحقيق مصر لأهداف التنمية المستدام والتطور الإقليمي المتوازن اتساقاً مع رؤية 2030 والمساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية لمصر.

    وسوف يتم اختيار ٥ فرق فائزة في المسابقة التي يطلقها المؤتمر– فريق من كل مجال حيث ستحصل الفرق الفائزة على الدعم اللازم لتطوير حلولها، في حين سيحصل الفريق الأول على الجائزة الكبرى والتي تتمثل في زيارة المقر الرئيسي لشركة "إريكسون" بالسويد لاستعراض حلهم التقني المبتكر والتفاعل مع مجتمع رواد الأعمال.

    https://www.itida.gov.eg/Arabic/PressReleases/Pages/Under-the-patronage-of-Egypt%E2%80%99s-Ministry-of-Communications-and-Information-Technology,-Ericsson-launches-Together-Apart-Hack.aspx

     

     

    ما هو دور الجيل الخامس في تحسين جوده خدمات شبكات الاتصالات؟

    سوف تقود شبكات الجيل الخامس اللاسلكية مع الحوسبة الطرفية الموزعة والوصول إلى البيانات في الوقت الفعلي من خلال الهاتف المحمول، شبكات الجيل التالي والحلول نحو التحول الرقمي بالكامل وبالتالي التحول الاقتصادي والاجتماعي في جميع جوانب المجتمع

    ولا شك إن الفترة الماضية شهدت تحولاً كبيراً نحو الرقمنة، حيث سلط الوباء الضوء على تأثير الاتصال في حياتنا، وهو ما أتضح في الإصدار الأخير من تقرير إريكسون للاتصالات المتنقلة https://www.ericsson.com/en/mobility-report، والذي أظهر إن نجاح تقنية الجيل الخامس لا ولن تقتصر أهميتها على قدرات التغطية الواسعة أو الزيادة في عدد الاشتراكات فقط، ولكن سيتم تحديد قيمتها عبر حالات الاستخدام والتطبيقات الجديدة، والتي بدأت بالظهور فعلاً.

    فإن تقنية الجيل الخامس للاتصالات تعد بمثابة القاعدة التي سيتم عليها بناء العديد من التكنولوجيات والتطبيقات في المستقبل وستدخل تقنية الجيل الخامس المرحلة التالية، عندما تستفيد الأجهزة والتطبيقات الجديدة إلى أقصى حد من الفوائد التي توفرها، حيث ستتيح توفير خدمات إنترنت الأشياء الهامة، المصمم لتطبيقات الأوقات الحرجة التي تتطلب تسليم البيانات خلال فترة زمنية محددة، عبر شبكات الجيل الخامس. الأمر الذي يوفر مجموعة واسعة من الخدمات ذات الأهمية الزمنية للمستهلكين والشركات والمؤسسات العامة عبر مختلف القطاعات، مع شبكات الجيل الخامس العامة والمخصصة.

    كما تعتبر الألعاب السحابية فئة ناشئة على مستوى تطبيقات الجيل الخامس، حيث تساهم القدرات المشتركة التي توفرها شبكات الجيل الخامس وتقنيات الحوسبة المتطورة في تمكين خدمات بث الألعاب على الهواتف الذكية.

    وتوقعت إريكسون من خلال تقرير الاتصالات المتنقلة الجديد، أن أربعة من كل عشرة اشتراكات بخدمات الاتصالات المتنقلة عام 2026 ستكون مدعومة بتقنية الجيل الخامس. وتؤكد القدرات الاستيعابية الحالية لشبكات الجيل الخامس، لناحية حجم الاشتراكات وتوفير الخدمات لعدد أكبر من المستخدمين، مدى سرعة الانتشار الذي تتميز به هذه التكنولوجيا مقارنة بالأجيال السابقة من تقنيات الاتصالات المتنقلة.

     

     

    رويتكم لتعزيز استخدام الذكاء الاصطناعي في تحسين أداء الشبكات؟

    كما ذكرت سابقاً أنه مع إتاحة ترددات جديدة سيتم تحسين أداء الشبكات من خلال تقنيات الجيل الخامس للاتصالات الذي سيعد بمثابة القاعدة التي سيتم عليها بناء العديد من التكنولوجيات والتطبيقات في المستقبل ومنها الذكاء الاصطناعي

    أما عن السوق المصري فإن مزودو الخدمات يعملون على بناء وتطوير شبكاتهم لدعم عمليات نشر الجيل الخامس، وتعمل إريكسون مع مزودي الخدمة لإعداد الشبكات لتكنولوجيا الجيل الخامس التي من شأنها أن تعمل على تحويل القطاع الصناعي بالكامل من خلال التكنولوجيا التي تلبي كل شيء من الهواتف الذكية إلى الروبوتات في أرضيات المصنع، وتتطلب اتصالاً عالي الأداء وموثوقًا للغاية، والمشغلون المصريون جاهزون لتشغيل 5G وستمكنهم منصة Ericsson 5G المرنة من اغتنام الفرص وتقديم خدمات جديدة لمجموعة كاملة من المستخدمين والصناعات الجديدة.

    كما أن الشبكات اللاسلكية 5G مع الحوسبة الطرفية الموزعة والوصول إلى البيانات في الوقت الحقيقي في بيئة الهاتف المحمول ستقود شبكات الجيل التالي والحلول نحو التحول الاقتصادي والاجتماعي في جميع جوانب المجتمع، وسيصبح الجمع بين 5G وتقنيات الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي أمرًا حيويًا في الاستفادة من فرص التحول، وإن كان الانتقال إلى عصر  5G وإنترنت الأشياء يوفر فرصًا كبيرة ولكنه يتطلب أيضًا قدرات جديدة، فضلاً عن إدارة أكثر فعالية للتكاليف

    وساهم مركز التحليلات والذكاء الاصطناعي التابع لشركة إريكسون في مصر في تطوير المواهب المحلية في مجالات التكنولوجيا المتقدمة للذكاء الاصطناعي والبرمجيات، من خلال توظيف علماء البيانات والمهندسين ومهندسي الذكاء الاصطناعي ومطوري البرامج، مع إمكانية شغل وظائف إضافية في المستقبل.

    كما ساهم مركز الذكاء الاصطناعي والتحليلات في تسريع تنفيذ استراتيجية إريكسون المركزة في مصر باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي والأتمتة لإنشاء منتجات وخدمات ذكية تعتمد على البيانات، ويمكّن برنامج تصميم وتحسين الشبكة المعرفية من إريكسون مزودي الخدمة من تعزيز تجربة العملاء وزيادة الإيرادات وتحسين الإنفاق الرأسمالي وتعزيز كفاءة النفقات التشغيلية وتقليل البصمة الكربونية.

     

     

    ما هي أهم تقنيات الابتكارية التي تقدمها شركه إريكسون؟

    كما ذكرت أن تكنولوجيا الاتصالات تعد صناعة المستقبل وتعتمد عليها العديد من التقنيات الأخرى ، فمن خلال تطبيق تقنية 5G في العديد من الهيئات والمؤسسات العامة والخاصة بالدولة، ستصبح الفرص التي لا نهاية لها حقيقة واقعة، نظرًا لأن 5G توفر إنتاجية أكبر وزمن وصول أقل، كما أنها ستجلب المزيد من حالات الاستخدام إلى إنترنت الأشياء (IoT) ، مما يتيح اتصالاً هائلاً ويسمح بتطبيقات جديدة للمستهلكين والمؤسسات مثل المركبات الذكية وهندسة النقل والرعاية الصحية عن بُعد والمستويات الجديدة من التفاعل بين الإنسان وإنترنت الأشياء.

     

    كما أن الشبكات اللاسلكية 5G مع الحوسبة الطرفية الموزعة والوصول إلى البيانات في الوقت الحقيقي في بيئة الهاتف المحمول ستقود شبكات الجيل التالي والحلول نحو التحول الاقتصادي والاجتماعي في جميع جوانب المجتمع، وسيصبح الجمع بين 5G وتقنيات الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي أمرًا حيويًا في الاستفادة من فرص التحول، وإن كان الانتقال إلى عصر 5G وإنترنت الأشياء يوفر فرصًا كبيرة ولكنه يتطلب أيضًا قدرات جديدة، فضلاً عن إدارة أكثر فعالية للتكاليف

     

     

    إلى أي مدي تلعب إريكسون دورا استراتيجيا في تطوير سوق شبكات الاتصالات في مصر؟

    تعمل إريكسون في المجتمعات التي تتواجد بها على تحقيق الابتكار المستمر، والذي يعد أحد أكبر مجالات تركيزنا الاستراتيجي عالميًا ومحليًا في مصر، وتعمل إريكسون من خلال هذا المفهوم من تأسيسها في مصر عام 1897 عندما تم إنشاء أول نظام تبادل هاتفي في البلاد لربط القاهرة بالإسكندرية لأول مرة، وقدمت إريكسون العديد من المبادرات الأولى في الشرق الأوسط وشمال شرق إفريقيا بما في ذلك بعض شبكات GSM الأولى، وشبكات الجيل الثالث والرابع (3G و 4G) وهي حاليًا في طريقها إلى 5G.

    ونحن موجودون في جميع مراحل الاتصالات المتنقلة، ونقدم حاليًا مجموعة واسعة من أجهزة وبرامج وخدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حيث أحدثت أفكار إريكسون وتقنياتها وأفرادها تأثيرًا هائلاً ونقاط تحول حقيقية غيرت الحياة والصناعات والمجتمع ككل، فقد لعبت إريكسون ولا تزال تلعب دورًا نشطًا في إنشاء وإدارة جميع أجيال البنية التحتية للاتصالات في جميع أنحاء مصر. نواصل الريادة في شبكات الجيل الخامس في المستقبل. نحن نعمل عن كثب مع مزودي الخدمات المصريين لتمهيد الطريق نحو تكنولوجيا 5G.

    وقد فتحت شركة إريكسون، مركزًا في مصر لتقديم خدمات الدعم والاستشارات الفنية لعملاء الشركة بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، ويعمل به 100 مهندس مصري، ويعد هذا المركز من أهم استثمارات شركة إريكسون في السوق المصري خلال الفترة الماضية.

     

    ما هي رؤية إريكسون لتوفير قاعده من الكوادر البشرية المتخصصة في مجال الشبكات؟

    تعمل إريكسون من خلال برامج تدريبية متنوعة لشباب الجامعات لتدريبهم على أحدث تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات 

    وقد وقت إريكسون على اتفاقية للتعاون بين الشركة المصرية للاتصالات وشركة إريكسون لإنشاء مركز تدريب مشترك ومعمل للابتكار لتوفير تكنولوجيا وبيئة عمل جاذبة للشباب في مجال الإبداع التكنولوجي؛ وتوفير الكوادر البشرية اللازمة والمدربة على أحدث وسائل الاتصال والتكنولوجيا؛ حيث تهدف الاتفاقية إلى تهيئة البيئة المناسبة لبحث وتطبيق الحلول المعتمدة على الذكاء الاصطناعي في مجال علم الروبوتات، بجانب تقديم ندوات لتوعية وإثراء المعرفة لدى الشباب فيما يتعلق بالذكاء الاصطناعي مع إقامة ورش عمل لهم لاعتمادهم لاحقاً كمدربين بالمختبر.

    وذلك في إطار دور إريكسون في المجتمعات التي تعمل بها للنهوض بها من خلال تدريب وتنمية الكوادر البشرية بها.

    ويبلغ إجمالي العاملين في «إريكسون» مصر يتجاوز 400 موظف ومهندس بنسبة نمو 10% خلال عام 2017 لتلبية متطلبات واحتياجات السوق المصرية والأفريقية، إذ تمتلك مصر قاعدة كبيرة من الكوادر البشرية والكفاءات المؤهلة التي يمكنها تقديم خدماتها لدول المنطقة وأفريقيا كما يتم تنظيم دورات لتدريبهم بصورة منتظمة ودائمة لهذه الكفاءات على أحدث التقنيات في مجال الاتصالات.

    https://alwafd.news/%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1/2101884--

    https://sis.gov.eg/Story/194712/%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA-%D9%88%D8%AA%D9%83%D9%86%D9%88%D9%84%D9%88%D8%AC%D9%8A%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D9%84%D9%88%D9%85%D8%A7%D8%AA-%D9%8A%D8%B4%D9%87%D8%AF-%D8%AA%D9%88%D9%82%D9%8A%D8%B9-%D8%A7%D8%AA%D9%81%D8%A7%D9%82%D9%8A%D8%A9-%D8%A8%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B1%D9%83%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA-%D9%88%D8%B4%D8%B1%D9%83%D8%A9-%D8%A5%D8%B1%D9%8A%D9%83%D8%B3%D9%88%D9%86-%D9%84%D8%A5%D9%86%D8%B4%D8%A7%D8%A1-%D9%85%D8%B1%D9%83%D8%B2-%D8%AA%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%A8-%D9%85%D8%B4%D8%AA%D8%B1%D9%83-%D9%88%D9%85%D8%B9%D9%85%D9%84-%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%A8%D8%AA%D9%83%D8%A7%D8%B1?lang=ar

     

     

    في ظل التهديدات الإلكترونية للشبكات ما طبيعة دور إريكسون في توفير حماية أفضل للشبكات؟

    يعد ضمان الأمان أولوية استثنائية بالنسبة لنا لإنجاز عملياتنا التجارية بطريقة مسؤولة، ويسعدنا الإعلان عن التزامنا التام بالمعايير العالمية الجديدة لمخططات ضمان أمن الشبكات. وتعتبر تقنية الجيل الخامس بنية تحتية وطنية مهمة، نظراً لدورها في توفير إمكانيات ابتكار استثنائية، إضافة إلى أهمية الأمن كعنصر حيوي لنشر تقنية الجيل الخامس في جميع أنحاء العالم. وسنواصل العمل بلا كلل للالتزام بمعايير أمنية مفتوحة وعالمية وقابلة للتشغيل المتبادل.

    https://www.eyeofriyadh.com/ar/news/details/ericsson-ran-processes-fully-compliant-with-new-3gpp-gsma-nesas-network-security-global-standards

     

    في ظل الحديث عن التنمية المستدامة ماهي استراتيجية اريكسون لتعزيز انتقال مشغلي الاتصالات في المنطقة للاقتصاد الأخضر؟

    تعمل إريكسون على خلق اتصالات غير محدودة، حيث تتيح تكنولوجيا الهاتف المحمول إمكانيات جديدة لريادة مستقبل مستدام. ومن خلال التعاون العالمي والابتكار الرقمي، يمكن تقليل انبعاثات الكربون بنسبة 15٪ بحلول عام 2030. ومع تقنيات الجيل الخامس يمكننا إنجاز أكثر من ذلك. وبالعمل معًا، نستطيع أن نبني عالمًا أفضل.

    ولدينا، من خلال العمل ضمن قطاع التكنولوجيا، فرصة لاستغلال خبراتنا للمساعدة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة. ويتمتع قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بشكل خاص، بإمكانات فريدة لتمكين القطاعات الصناعية الأخرى من التحرك نحو اقتصاد منخفض الكربون، وهي خطوة أساسية لتحقيق الهدف 13 الذي يركز على مكافحة تغير المناخ وآثاره.

    وفي إطار التزامنا تجاه الاستدامة البيئية، كانت إريكسون شريكًا رئيسيًا في تطوير خارطة الطريق التسارعية للعمل المناخي التي تم إطلاقها في قمة الأمم المتحدة للعمل المناخي في عام 2018. وتلقي خارطة الطريق هذه الضوء على 36 حلاً موجودًا عبر القطاعات، يمكن توسيع نطاقها عالميًا للمساعدة في خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري إلى النصف بحلول عام 2030.

    وعلاوة على ذلك، تشير الأبحاث الخاصة بخارطة الطريق هذه إلى أن حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يمكن أن تقلل انبعاثات الكربون العالمية بنسبة تصل إلى 15٪ بحلول عام 2030. وستمثل التقنيات الرقمية والتحول الرقمي للعمليات الصناعية عاملين أساسيين في تمكين هذا التغيير. ومع الدعم الهائل الذي ستوفره تقنية الجيل الخامس للتحول الرقمي للصناعات وتعزيز القدرة التنافسية المستقبلية للأعمال، تلعب تكنولوجيا الهاتف المحمول دورًا أساسيًا في هذا التغيير.

    https://www.ericsson.com/ar/about-us/new-world-of-possibilities/pioneering-a-sustainable-future

     

    كيف تلعب شبكات الاتصالات دورا جوهريا في لتطوير قطاع الصناعة في ظل الحديث عن القرون الصناعية الرابعة؟

    تستخدم إريكسون نظامها التجريبي 5G الرائد في الصناعة لدعم عمليات متعددة مع مشغلين مختلفين حول العالم، مما يمكّن شركاء المشغلين من تجربة تطبيقات مختلفة بإعدادات مختلفة واستكشاف فرص عمل جديدة. ومع إطلاق وتشغيل تكنولوجيا الجيل الخامس نستطيع استخدام كافة التطبيقات التي تعتمد عليها ومنها الذكاء الاصطناعي وانترنت الأشياء والروبوتات التي سوف تستخدم في الصناعة بشكل رئيسي وكبير.

    فإن التكنولوجيا هدفها الأساسي العمل على تسهيل وتطوير حياة المواطنين وكذلك أعمالهم ومع توظيف تلك التكنولوجيا في الصناعة ستحدث بالفعل الثورة الصناعية الرابعة.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن