ردا على شائعات منصات التواصل الاجتماعي : التربية والتعلم تنفي إصدار قرار برفع الغياب عن طلاب المدارس خلال العام الدراسي الحالي

  • التموين عدم إصدار قرار بصرف 25% فقط من المقررات التموينية المخصصة لأصحاب بطاقات الدعم

    وزارة الصحة توكد توفير سرنجات التطعيم بلقاحات فيروس كورونا بالمراكز والأماكن المخصصة للتطعيم

    التعليم العالي لا صحة لصدور قرار بتعليق الدراسة بكافة المدارس والجامعات والمعاهد

    كتب : وائل الحسينى – عادل فريج

    ردا على ما تداولته بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن إصدار قرار برفع الغياب عن طلاب المدارس خلال العام الدراسي الحالي 2021/2022، وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لرفع الغياب عن طلاب المدارس خلال العام الدراسي الحالي 2021/2022، وأن حضور الطلاب في المدارس خلال العام الدراسي الجاري يتم بشكل نظامي وبحضور كامل الطلاب على مدار العام الدراسي، حيث يتم تسجيل الحضور والغياب بشكل إلزامي وليس اختيارياً، مُشددةً على انتظام الدراسة بجميع المدارس على مستوى الجمهورية، مع الالتزام بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية للحفاظ على صحة وسلامة الطلاب وأعضاء المنظومة التعليمية، مُشيرةً إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال الطلاب غير الملتزمين بالحضور.

    في سياق متصل، تبلغ مدة الغياب في المدارس المسموح بها للطلاب وفقًا لقانون التعليم، 15 يوماً متصلة، أو 30 يوماً منفصلة، على أن تكون مدة الغياب المسموح بها، بسبب عذر قهري، أو تعرض التلميذ لأي حالة من الإعياء، وفي حال تجاوز الطالب نسبة الغياب المسموح بها في حضوره إلى المدرسة، يتم اتخاذ الإجراءات القانونية حياله.

    موجة ارتفاع الأسعار العالمية

    وفى نفس الاطار وردا على ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن إصدار قرار بصرف 25% فقط من المقررات التموينية المخصصة لأصحاب بطاقات الدعم التمويني تزامناً مع موجة ارتفاع الأسعار العالمية، و قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لإصدار قرار بصرف 25% فقط من المقررات التموينية المخصصة لأصحاب بطاقات الدعم التمويني تزامناً مع موجة ارتفاع الأسعار العالمية، وأن معدلات صرف السلع التموينية تسير بشكل منتظم وطبيعي وكالمعتاد شهرياً، حيث يتم صرف المقررات التموينية لأصحاب بطاقات الدعم التمويني بشكل كامل، وبما يعادل القيمة المخصصة لهم من الدعم، والبالغ قيمتها 50 جنيهاً شهرياً للفرد، دون أي اقتطاع أو انتقاص، مع ضخ كميات وفيرة منها بمنافذ الصرف وبقالي التموين وفروع مشروع جمعيتي وفروع المجمعات الاستهلاكية على مستوى الجمهورية، لضمان انتظام عمليات الصرف.

    وفي سياق متصل، يجرى العمل على تكثيف المعروض من السلع الغذائية في 38 ألف منفذ ومجمع استهلاكي ومحل بقالة على مستوى الجمهورية، لتوفير السلع للمواطنين بأسعار مخفضة مقارنة بمثيلاتها بالأسواق، ويتم يومياً طرح 4 آلاف طن سكر، و3 آلاف طن زيت، وألف طن أرز، وألف طن مكرونة، وذلك لضبط الأسواق والحد من ارتفاع الأسعار ومواجهة المحتكرين، مع الالتزام بثبات الأسعار وعدم تحريكها، فضلاً عن تنظيم حملات تفتيش يومية على منافذ صرف السلع التموينية؛ للتأكد من وصول الدعم إلى مستحقيه، والتأكد من جودة السلع الموزعة على المواطنين من حيث الجودة والصلاحية، وعدم تحريك الأسعار

    سرنجات التطعيم

    ومن ناجية اخرى وردا على ما تداولته بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن وجود أزمة في توفير سرنجات التطعيم بلقاحات فيروس كورونا، وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة الصحة والسكان، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لوجود أي أزمة في توفير سرنجات التطعيم بلقاحات فيروس كورونا، مُشددةً على توافر مخزون آمن من السرنجات اللازمة لتطعيم المواطنين بلقاحات كورونا بكافة المراكز والأماكن المخصصة للتطعيم، مُوضحةً أن هناك استراتيجية لتوطين الصناعات الطبية في مصر لتلبية الاحتياجات المحلية، حيث يوجد بمصر نحو 152مصنعاً لإنتاج الأدوية والمستلزمات الطبية التي يحتاجها القطاع الصحي بما فيها السرنجات، والتي يتم تصنيعها وفقاً لأعلى المعايير الطبية العالمية.

    في سياق متصل، يتم التوسع في المراكز والأماكن المخصصة لتطعيم المواطنين بلقاحات فيروس كورونا في نطاق كل محافظة، وتخصيص أماكن لتسجيل المواطنين على الموقع الإلكتروني بتلك المراكز تيسيراً عليهم، فضلاً عن إتاحة الخط الساخن لوزارة الصحة للحصول على اللقاح "105" طوال اليوم بصورة مباشرة، لتلقي شكاوى المواطنين والإجابة عن كافة التساؤلات بشأن فيروس كورونا، وكذلك الأعراض المصاحبة للتطعيم باللقاح، فضلاً عن إتاحة خط ساخن لتعديل الطلبات الخاصة بتلقي جرعات اللقاح "15335" لجميع محافظات الجمهورية.

    ونناشد جميع وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية، للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى بلبلة الرأي العام، وفي حالة وجود أي استفسار أو شكوى يرجى الاتصال على الرقم الخاص بالوزارة (25354150/02)، وللإبلاغ عن أي شائعات أو معلومات مغلوطة يرجى الإرسال على أرقام الواتس آب التابعة للمركز الإعلامي لمجلس الوزراء (01155508688 -01155508851) على مدى 24 ساعة طوال أيام الأسبوع، أو عبر البريد الإلكتروني (rumors@idsc.net.eg).

    صجة وسلامة الطلاب

    ردا علي ما انتشر في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن صدور قرار بتعليق الدراسة بكافة المدارس والجامعات والمعاهد على مستوى الجمهورية، و قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارتي التربية والتعليم والتعليم الفني والتعليم العالي والبحث العلمي، وقد تم نفي تلك الأنباء، وأكدت الوزارتان أنه لا صحة لصدور قرار بتعليق الدراسة بكافة المدارس والجامعات والمعاهد على مستوى الجمهورية، وأنه لم يتم إصدار أية قرارات بهذا الشأن، وشددتا على انتظام سير العملية التعليمية بكل من المدارس والجامعات والمعاهد على مستوى الجمهورية بشكل طبيعي، وفقاً للخريطة الزمنية المقررة لكل منهما خلال العام الدراسي الحالي،  مع الالتزام بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية للحفاظ على صحة وسلامة الطلاب وأعضاء المنظومة التعليمية، وناشدتا جميع الطلاب عدم الانسياق وراء مثل تلك الأخبار المغلوطة، مع استقاء المعلومات من مصادرها الرسمية.

    ومن جانبها أكدت وزارة التعليم العالي على أنه تم تقديم نحو 2 مليون جرعة بالجامعات من لقاح فيروس كورونا، حتى 14 نوفمبر2021، ما بين أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم، وكذا العاملين والطلاب، على أن يتم منع دخول غير المطعمين بلقاح كورونا إلى الحرم الجامعي، بدءاً من الإثنين الموافق 15 نوفمبر 2021، تطبيقاً لقرار مجلس الوزراء، وفي إطار المحافظة على السلم العام وصحة وسلامة الجميع من الإصابة بالمرض وتفشي الفيروس، كما يتم إجراء عمليات التطهير والتعقيم الدوري للمنشآت الجامعية.

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن