ويرنو جيرفيرس مدير "Mimecast"الشرق الاوسط ل" عالم رقمي " : الاخترقات الأمنية وتسريبات البيانات والهجمات القائمة على البريد الإلكتروني تشكل تهديدًا حقيقيًا لغالبية المؤسسات

  • -        اطلاق حلول ابتكارية لتسريع معالجة البيانات والكشف عن التهديدات والاستجابة لها

    - تزايد الوعي بامن المعلومات يضاعف الطلب على حلول أمن البيانات فى المنطقة

    رسالة دبي : خالد حسن

    أكد  ويرنو جيرفيرس المدير العام لشركة " Mimecast " بالشرق الاوسط ، المتخصصة فى مجال حلول أمن المعلومات ، ردا على سؤال " عالم رقمى " ان الابحاث والدراسات المتخصصة فى مجال امن المعلومات تؤكد أن قادة فرق أمن المعلومات فى غالبية مؤسسات الاعمال يسعون لتعزيز مستوى أمن شركاتهم وتقليل مخاطر الاختراقات باتخاذ إجراءات متعددة على رأسها توحيد الجهات الموردة لنظم تقنية المعلومات في جهة واحدة، وتعزيز التعاون بين فرق الشبكات وأمن المعلومات، ورفع مستوى التوعية الأمنية في شركاتهم. ووجدت الدراسة أيضًا أن كثيرًا من رؤساء أقسام أمن المعلومات يرون أن الانتقال إلى الحلول السحابية سيقوي جهود الحماية الأمنية ويساعدهم في التغلب على تحديات تعقيدها المتزايد 

    جاء ذلك علي هامش مشاركتها ، مؤخرا ، الشركة فى فاعليات معرض ومؤتمر " جيتكس دبى للتقنية 2021 " وقال أن الاخترقات الأمنية وتسريبات البيانات والهجمات القائمة على البريد الإلكتروني تشكل تهديدًا حقيقيًا لمؤسسات الاعمال الآن ، أكثر من أي وقت مضى ، من ثمة فهذه المؤسسات بحاجة إلى نهج جديد لأمان البريد الإلكتروني وإدارته و لا يجب ان تدع قيود التقنيات التقليدية تمنع مؤسسات الاعمال من حماية البريد الإلكتروني ومعلومات الشركة.

     

    وردا علي سؤال " عالم رقمي " قال ان مهمتنا الرئيسية التى نسعى الى ترسيخها من خلال المشاركة فى المعرض هي التخفيف من المخاطر التي تواجهها من البريد الإلكتروني ، ودعمك في تقليل تكلفة وتعقيد حماية نفسك عن طريق نقل عبء العمل هذا إلى السحابةنحن نعيش ونتنفس التكنولوجيا السحابيةلقد طورنا بنية السحابة الخاصة بنا لنقدم لك أمانًا شاملاً للبريد الإلكتروني واستمرارية الخدمة والأرشفة في خدمة اشتراك واحدةهدفنا هو تسهيل حماية عملك في بيئة الأمان والمخاطر سريعة التغير اليوم.

    وردا على سؤال " عالم رقمي " عن استراتيجية الشركة للتواجد فى السوق المصري واسواق منطفة الشرق الاوسط قال جيرفيرس اننا نتواجد حاليا لخدمة نحو 40 ألف عملية فى اكثر من 12 دولة عبر 1700 موظف حيث انا نتواجد فى اسواق الخليج ونتطلع قريبا الى التواجد بقوة فى السوق المصري من خلال الاعتماد على احد شركائنا المحليين موضحا انه في ظل نقص الكوادر الأمنية، أصبحت الميكنة استراتيجية بالغة الأهمية لإنجاز المهام المتكررة وتمكين الأفراد من إجراء العمليات الأمنية المتقدمة بمزيد من الكفاءة وهذا ما نخطط لها للاستفادة من الكوادر البشري المتوفرة بالسوق المصري . 

    أكد المدير العام لشركة " Mimecast " بالشرق الاوسط أن الحرب لا تنتهي في عالم أمن الفضاء الرقمي، حيث ما زال على شركات أمن المعلومات ، نحو 50 شركة عالمية متخصصة فى تطوي حلول امن المعلومات ،  يبذلون جهودًا مضنية في محاولة الوصول إلى رؤية أوسع للمشهد في شركاتهم وللأخطار التي تتهددهم. إذ لا يمكنك حماية ما لا يمكنك رؤيته.

    أضاف تعمل " Mimecast  " جاهدة لمساعدة عملائها و الشركات على مواجهة هذه التحديات وتطبيق تقنيات وأساليب جديدة لتبقى باستمرار متقدمة على الجهات الخبيثة والتهديدات الضارة."

     

    وردا على سؤال " عالم رقمى " عن مدى اهتمام الشركة بتوفير احتياج كل مؤسسة على حدة من حلول امن المعلومات قال نعمل على توفير حلول تفصيلية ، وليست جاهزة ، بعد دراسة ظروف ومتطلبات كل عميل وتقديم حل متكامل يتناسب مع احتياجات العمليل كما ان لدينا علاقات شراكة طويلة الأمد عميقة في جوهرنا لهذا السبب تم تصميم برنامج الشركاء الخاص بنا للقيام بأكثر من مجرد دعم جهود الأعمال الجديدة المشتركة - نحن نعمل بجد لحماية شركائنا وعلاقاتهم مع العملاء ، ولتوفير الأدوات اللازمة لتنمية أعمالهم.

    أضاف نسعى لاضفاء مزيدًا من الذكاء الاصطناعي على حلولنا بدلًا من التعامل مع الحالات بشكل فردي، وذلك عبر استخدام تقنيات الذكء الاصطناعي وإجراءات العمل القائمة على البيانات – حيث إن تطبيقهما يعني تبسيط أعمال التهيئة والصيانة ومزيدًا من الكفاءة في تطبيق محتوى الحظر والكشف للاستجابة والكشف في النقاط النهائية و أجهزة الشبكات مع إثراء معلومات التهديدات التي تلبي المعايير المتقدمة، بما فيها العلاقات بين التهديداتمع  إسناد مهمة استخدام الرقع الأمنية للثغرات عالية الأولوية والتي تستخدم في الهجمات 

    من الضروري أن تكون هناك ثقة كبيرة بالبيانات المستخدمة لإطلاق التنبيهات، ويضمن نهج "  Mimecast  " في التعامل مع العمليات الأمنية بقاء تركيز فرق العمل على التهديدات ذات الأولوية المرتفعة من خلال الأتمتة والتحسين، وتحقيق النتائج المرجوة مثل تخصيص وقت عدد من المحللين للمهام الأكثر ضرورة حيث يتيح نهج الشركة للأتمتة لفرق الأمن تقليل عدد الإجراءات المستخدمة والثقة بأن المخرجات التي يحصلون عليها ذات أهمية وأولوية مرتفعة."

     

     

     

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن