إقليم لاتسيو يتعرض لأخطر هجوم إلكتروني تشهده إيطاليا

  • قال حاكم إقليم لاتسيو الإيطالي نيكولا زينجاريتي إن الإقليم الذي يضم العاصمة روما وقع ضحية هجوم قرصنة إلكترونية "إرهابي" استهدف أنظمته المعلوماتية مشيرا إلى أنه الهجوم الأخطر من نوعه في إيطاليا.

     

     وبعد يوم من بداية الهجوم قال زينجاريتي - في مؤتمر صحفي - "في الوقت الحالي ندافع عن مجتمعنا ضد هذه الهجمات ذات الطابع الإرهابي" بحسب ما نقلته وكالة أنباء (أنسا) الإيطالية.

     

     وأضاف "لاتسيو ضحية هجوم إجرامي, وهو أخطر هجوم يحدث على الإطلاق على الأراضي الإيطالية". وتابع: إن الهجمات لا تزال تتواصل و"الوضع خطير للغاية" مضيفا أن هجوما جديدا تم صده خلال الليل

     

    وأفادت مصادر بأن حملة التطعيم ضد كوفيد -19 في الإقليم كانت من بين منظومات أخرى تعرضت للهجوم الذي جرى شنه - أمس - من خارج البلاد ما أدى إلى توقف عمليات حجز المواعيد لتلقي الجرعات.

     

     وأشارت (أنسا) إلى أن الموقع الرسمي للإقليم على شبكة الإنترنت يتعذر الوصول إليه حتى وقت كتابة هذا التقرير.

     

     وقالت المصادر إن القارصنة تمكنوا من اختراق النظام باستخدام حساب مسؤول نظام وتفعيل برمجيات خبيثة قامت بتشفير البيانات الموجودة على النظام.











    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن