تحسن حاله ياسمين عبد العزيز يثير مواقع التواصل

  • كشف أمين عام نقابة الأطباء المصرية، الدكتور أسامة عبد الحي، آخر تطورات الحالة الصحية للفنانة ياسمين عبد العزيز، لافتاً في تصريح خاص لموقع " سكاي نيوز عربية " أن حالتها أصبحت مستقرة الآن وأنها ستغادر المستشفى إلى منزلها خلال أسبوع أو 10 أيام على أقصى تقدير.

     

    وقال أمين عام نقابة الأطباء المصرية أن حالة ياسمين أصبحت أفضل ومازالت موجودة في غرفة بمفردها تتلقى العلاج من الفريق المعالج لها لكن ممنوع عنها الزيارات وخلال أيام قليلة سوف تغادر المستشفى.

    وفي السياق، وجه عبد الحي الشكر التحية والتقدير إلى كل أعضاء الفريق المعالج للفنانة رغم ما يتعرضون له من إساءة وضغوطات، مشيداً بالتزامهم الصمت حتى نجحوا في تجاوز المرحلة الحرجة للفنانة ياسمين عبد العزيز حتى الاطمئنان لإفاقتها.

    وأوضح أنه تلقى شكوى من أحد أعضاء مجلس نقابة الأطباء بحق الطبيب الذي أفشى بعض المعلومات عن الحالة الصحية للفنانة، مشيراً أن التحقيقات جارية الأن لكشف ملابسات إذا كانت الفنانة تعرضت لخطأ طبي أم لا، ولا يجوز نشر تعرض الفنانة إلى خطأ طبي قبل الانتهاء من التحقيقات.

     وكشف أمين عام نقابة الأطباء عن موجة الغضب التي حدثت للأطقم الطبية في مصر بسبب ما قيل عن حالة الفنانة، موضحا أنه "ليس معنى وجود مضاعفات لأي مريض أن هناك خطأ، لأن من غير المنطقي ألا تكون هناك مضاعفات وكل المرضى يتعافون فوراً، بجانب أننا نحصل على إقرار بالموافقة على احتمال حدوث مضاعفات للحالات الخطرة."

    يشار إلى أن الفنانة ياسمين عبد العزيز لازالت تتلقى العلاج في أحد مستشفيات القاهرة، بعد ما نقلت إلى العناية المركزة، وهي تعاني من تلوث وتسمم في الدم، وذلك بعد خضوعها لعملية جراحية من أجل استئصال ورم ليفي من الرحم في أحد المستشفيات الكبرى.

    ورغم اعتيادية العملية، لكن حدث خطأ ما أثناء نقل الدم أدى إلى تلوث بكتيري دخلت ياسمين بسببه في غيبوبة قبل أن ينجح الأطباء في إفاقتها.





    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن