تقرير مسرب من الأمم المتحدة يحذر من الجفاف وارتفاع الحرارة فى 2050

  • كشفت مسودة تقرير مسربة من الأمم المتحدة تحذيرًا صارخًا بشأن تغير المناخ، بأن الأسوأ لم يأت بعد، فهناك حالات للجفاف والمجاعة والحرارة الشديدة ستكون واقع على مدار الثلاثين عامًا المقبلة، وكان من المقرر إصدار التقرير، من اللجنة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ التابعة للأمم المتحدة (IPCC) العام المقبل، لكن وكالة الأنباء الفرنسية (فرانس برس) حصلت عليه.

     

    ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، تنص هذه المسودة على أن الاحترار حتى أكثر من 2.7 درجة فهرنهايت (1.5 درجة مئوية) يمكن أن ينتج عنه تدريج خطير، وفي بعض الحالات، عواقب لا رجعة فيها.

     

    كما أنه وفقًا للتقرير، من المقرر أن تظهر هذه العواقب بحلول عام 2050 ومن المرجح أن تتسبب في مواجهة 130 مليون شخص في جميع أنحاء العالم للجوع، و350 مليونًا يعانون من الجفاف، مع تعريض 420 مليون شخص إضافي لموجات حر شديدة ومميتة.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن