ثوران بركان في الكونغو يثير فزع الناس

  •  ثار بركان جبل نيراجونجو في شرق جمهورية الكونجو الديمقراطية يوم السبت مما دفع السكان المذعورين في مدينة جوما القريبة إلى الفرار على الرغم من أن أحد علماء البراكين قال إنه لا يبدو أن المدينة في خطر جراء ثوران أحد أكثر البراكين نشاطا في العالم.

    وفر الناس صوب الحدود مع رواندا المجاورة حيث أضاء وهج أحمر السماء فوق المدينة. وقال مراسلو رويترز إن الكهرباء (SE:5110) انقطعت في معظم أنحاء المدينة.

    وقال عالم البراكين داريو تيديسكو لرويترز إن جوما ليست في خطر على ما يبدو وإن الحمم تتدفق شرقا في اتجاه الحدود الرواندية. وكان تيديسكو قد قال في وقت سابق إنه يعتقد أن الحمم قد تصل إلى جوما.

    وقال مصدر من الأمم المتحدة إن رحلة استطلاعية قامت بها طائرة هليكوبتر تابعة للأمم المتحدة أظهرت على ما يبدو عدم تدفق الحمم البركانية صوب جوما أو أي مركز سكاني رئيسي.

    وكانت آخر مرة ثار فيها بركان نيراجونجو في عام 2002 مما أسفر عن مقتل 250 شخصا وتشريد 120 ألفا بعد تدفق حمم على جوما. وقال تيديسكو إن البركان به بعض أسرع الحمم البركانية في العالم.

    وقال كونستانت نديما الحاكم العسكري لإقليم نورث كيفو للصحفيين "أطلب من السكان التزام الهدوء واتباع تعليمات المنسق الإقليمي للحماية المدنية وتعليمات الشرطة والقوات المسلحة".

    ونشر المتحدث باسم حكومة الكونجو باتريك مويايا على تويتر صورا لاجتماع طارئ في العاصمة كينشاسا برئاسة رئيس الوزراء وقال إن السلطات تراقب الوضع عن كثب.





    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن