خلال تخرج الدفعة الرابعة للبرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة : وزير الدولة للإنتاج الحربي : ضرورة التواصل مع الشباب وتنمية طاقاتهم الإبداعية

  • كتبت : باكينام خالد – رشا حسين

    أكد المهندس محمد صلاح الدين مصطفى ـ وزير الدولة للإنتاج الحربي على الاستثمار في رأس مالها البشري وتمكين الشباب والحرص على تبادل الخبرات والمعلومات بين ذوي الخبرة والشباب بمختلف المستويات الوظيفية، لافتاً إلى حرصه على التواصل مع الشباب والاستفادة من طاقاتهم الإبداعية إيماناً بدورهم في التنمية، كما أكد أن وزارة الإنتاج الحربي لا تدخر جهداً في سبيل تطوير مختلف الجهات التابعة لها بما يخدم الوطن.

    جاء ذلك خلال وفدً ضم عددا من دارسي ومتدربي الدفعة الرابعة من البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة "PLP"، جاء ذلك بقطاع التدريب التابع للوزارة بمنطقة السلام مشيراً لدور الوزارة الأساسي المتمثل في تلبية احتياجات القوات المسلحة والشرطة من مختلف الأسلحة والذخائر والمعدات بجانب الاستفادة من فائض الطاقات الإنتاجية بالشركات والوحدات التابعة لإنتاج منتجات مدنية متنوعة تلبي احتياجات المواطنين والمشاركة في المشروعات القومية والتنموية المختلفة بالدولة .

    أوضح الوزير أن اللقاء يأتي ضمن الفعاليات المصاحبة للبرنامج التدريبي والذي يوفر الفرصة للملتحقين به للمشاركة في النهوض بالوطن والمساهمة في التغيير الإيجابي وحصولهم على التدريب الكافي لتوليهم مختلف المناصب القيادية، مثنياً على دور الأكاديمية الوطنية للتدريب في هذا الشأن وما تقوم به من جهود لتدريب دارسي البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة وتأهيل جيل مبدع ومبتكر لقيادة عملية التنمية في المجتمع وذلك لتحقيق مستقبل أفضل وإعلاء شأن الدولة المصرية.

    جدير بالذكر أن البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة "PLP" يهدف لإنشاء قاعدة قوية وغنية من الكفاءات الشبابية كي تكون مؤهلة للعمل السياسي والإداري والمجتمعي بالدولة وذلك من خلال إطلاعها على أحدث نظريات الإدارة والتخطيط العلمي والعملي وزيادة قدرتها على تطبيق الأساليب الحديثة لمواجهة المشكلات التى تحيط بالدولة المصرية، ويحصل المتخرجون من البرنامج على شهادة من الأكاديمية الوطنية للتدريب، ويتولى العديد من شباب البرنامج بعض المناصب بالدولة .

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن